الإصلاح التربوي العام
<script type="text/javascript" src="http://widgets.amung.us/tab.js"></script><script type="text/javascript">WAU_tab('6ocfj484yzd8', 'left-middle')</script>
center][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الإصلاح التربوي العام


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاختبارات التحصيلية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 19917
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: الاختبارات التحصيلية   الجمعة ديسمبر 04, 2009 2:10 pm

الاختبارات التحصيلية
مقدمة
يهدف تدريس أي موضوع بصفة عامة الى احداث تغير سلوكي، ادراكي،او عاطفي اواجتماعي لدى المتعلم،ونسميه عادة بالتعلم .والتعلم عملية داخلية غير مرئية تحدث نتيجة تغييرات في البناء الادراكي للمتعلم.ونتعرف عليها بواسطة مايعرف بالتحصيل والذي يعني نتاج التعلم.
قياس التحصيل
التقييم في اللغة هو تقرير قيمة الشيئى او الحكم في قيمته ،اما تقييم التحصيل فهو تعيين قيمة اوكفاية نتائج التعليم اوحصيلته.
اما عن تقويم التحصيل فهو يختص بالحكم على كفاية نتائج التعلم ،كما ونوعا في تحقيق الاهداف التربوية المنشودة،بالمقارنة مع المواصفات المعيارية المحددة لكل منها.
و يقصد بالاختبار التحصيلي الاداة التي تستخدم في قياس المعرفة والفهم والمهارة في مادة دراسية او تدريبية معينة او مجموعة من المواد.وهذه الادوات هي الاكثر شيوعا في التقويم التربوي وهي الوسيلة الوحيدة التي تستخدم في توجيه التلاميذ وانتقائهم والتي يقوم المعلم ببنائها بشكل دوري ومستمر .
ويتطلب تصميم الاختبار التحصيلي الصفي شرطين اساسين هما:
1-
التخطيط الجيد الذي يسبق مشروع الاختبار
2-
القدرة والمهارة العالية في اعداد وكتابة فقرات او اسئلة الاختبار
وفي كثير من الاحيان لا يهتم المعلم بوضع خطة مسبقة لاختباراته ويصممها على عجل من امره مما يجعلها لاتغطي جميع الاهداف المقررة في المنهج ولاتعكس الاهمية النسبية لمحتواها والمحددة في جدول المواصفات الخاص بها ،وقد تميل ايضا الى الجوانب السطحية للمادة المدرسة ,وقد تفتقد الى التنويع في طريقة وضع الاسئلة .
خطوات بناء اختبار التحصيل الدراسي :
يتو بناء الاختبار التحصيلي من خلال اتباع مجموعة من الخطوات نوجزها فيما يلي:
1-
تحديد الاهداف التعليمية (الغايات-الاهداف العامة-الاهداف السلوكية او الاجرائية) كما يتضمن تحديد الاهداف التربوية وصف العمل التربوي ,تحليل العمل التربوي,ووصف المدخلات السلوكية.
2-
تحليل محتوى المادة الدراسية (قائمة الموضوعات التي تتضمنها المادة باكبر قدر من التفصيل وفي ابسط صورة ممكنة)
3-
تحديد الوزن النسبي للاهداف التعليمية ومحتوى المادة الدراسية وذلك من خلال الزمن المخصص لتدريس كل منها او من خلال اهمية المواضيع المدرسة
4-
اعداد جدول المواصفات والذي يتم عن طريق الفحص الدقيق للمقررات والكتب الدراسية من ناحية ونوانج التعلم التي يجب اختبالخارجون عن القانون في ضوء الاهداف من ناحية اخرى ثم تحديد الاهمية النسبية للموضوعات والاهداف
5-
تحديد نوع الاسئلة اوالفقرات المستخدمة في الاختبار (ومن اشهرها ا الاسئلة المقالية والاسئلة الموضوعية والاسئلة العملية والاسئلة الشفوية)
قائمة المراجع
1-
مرسي البهان-اساسيات القياس في العلوم الانسانية-دار الشروق للنشر والتوزيع-عمان –الاردن-2004
2-
صلاح الدين محمود علام,الاختبارات والمقاييس التربيوة والنفسية,دار الفطر,عمان الاردن,2006
3-
صلاح الدين محمود علام,التقويم التربوي البديل,اسسه النظرية والمنهجية وتطبيقاته الميدانية,دار الفكر العربي,القاهرة,ج م ع,2004
-4
صلاح الدين ابو ناهية,القياس التربوي,الانجلو مصرية للنشر,القاهرة,ج م ع,1994- سبع ابو لبدة,مبادئ القياس النفسي والتربوي,
5-
سعيد بامشموس واخرون,التقويم التربوي ,
6-
رمزية الغريب,التقويم والقياس النفسي والتربوي
7-
عبد العزيز القوصي,الاحصاء في التربية وعلم النفس
8-
فؤاد ابو حطب واخرون,التقويم النفسي,ط 3,الانجلو مصرية للنشر,القاهرة,ج م ع,1987
قياس الاهتمامات والاتجاهات
اولا -قياس الاهتمامات
*KUDER PREFERENCE RECORD -VOCATIONEL
يمثل الاهتمام ميل من جانب الفرد للاشتراك في نشاط ما . وهي ميول مستقرة لنشاطات ممتدة ،تتضح لدى الشخص في فترات مبكرة جدا من العمر ..وتنعكس فيما بعد على تفضيلاته الشحصية والمهنية والتخصصية عموما.ومن المقاييس التى اهتمت بقياس هذا المجال نذكر دائما على سبيل المثال لا على سبيل الحصر ما يلي ;
*
مقياس كودر للاهتمامات والتفضيلات
نشر هذا الاختبار سنة 1939 وعدل اكثر من مرة واعيد نشره سنة 1948 و1964 ،وتقيس هذه البطارية الاهتمامات في المستويات التعليمبة التالية :
1-
الاهتمامات المهنية
2-
الاهتمامات الوظيفية
3-
اهتمامات شخصية او انماط سلوكية
-
سمة النشاط في وسط الناس
-
سمة الاستقرار في مواقف معتادة
-
سمة العمل في مجال الافكار
ثانيا -قياس الاتجاهات
يعرف البورت الاتجاه بانه حالة من الاستعداد العقلي والعصبي ، انتضمت من خلال الخبرة الخارجية ،وتمارس تأثيرا توجيهيا او دينامكيا على استجابات الفرد نحو كل الموضوعاتوالمواقف المتعلقة بها.
ان موضوع الاتجاه يتعلق بالامور التي لها طبيعة جدلية ،والتي تكون مشاعر الناس وتصوراتهم المتعلقة بهذا الموضوع اوهذه الموضوعات إن مقاييس الاجاهات نقيس مدى قبول الشخص اورفضه اومدى تأييده اومعارضته لموضوعات محددة.ولا يقيسالاتجاه آراء الشخص للموضوعات التي تدخل في اطار العلم او الحقائق الثابتة او المسلمات ،كالجاذبية او دوران الارض..الخ.
اولا -مقياس ثرستون THERSTON SCALE
قام ثرستون باعداد عدد من المقاييس و التي تقيس الاتجاهات نحو موضوعات متعددة كااتفرقة العنصرية والحرية ،الحرب، الكنيسة .وقد اتبعت خطوات منهجية محددة لتصميم هذه المقاييس،حيث يطلب من عدد كبير من الافراد تقديم بعض الجمل التي تصف اتجاهاتهم نحو مؤسسة اجتماعية معينة او موضوع معين.ثم تراجع هذه الجملوتبلور من خلال الكتابات التي يحفل بها التراث الادبي عن الموضوع،ثم تعاد صياغتها بصورة مبسطة ومختصرة ،لتصبح في شكل جمل قصيرة واضحة المعنى.وتقدم بعد ذلكهذه المجموعة من الجمل الى عدد من المحكمين ،والذين يطلب منهم تصنيفها من حيث تدرجها في التعبير عن الاتجاه نحو الموضوع في -11- فئة من أ- الى- ك .
وتتضمن هذه الفئات مايلي :
الرقم الفئة العبارة
أ الجمل الاكثر ايجابية وقبول لذلك الموضوع
ب الى و الجمل التي تمثل موقفا حياديا من الموضوع
و الى ك الجمل التي تمثل الاتجاه السلبي والرافض الى اقصى درجات الرفض
ويتم تصنيف المحكمين ليس اعتمادا على ارائهم الشخصية في الموضوعات ،ولكن على اساس مدى تعبير الجمل بالنسبة للقبول اوالرفض اتجاه موضوع محدد .
وبعد تصنيف المحكمين ،تحسب النسب المؤيدة لكل جملة في كل فئة والتي تمثل الوزن المبدئي لكل جملة ،ثميحسب المزن الاختباري للجملةعن طريق حساب الوسيطالخاص بتقديرات المحكمين ،وترتب الجمل بعد ذلك.
تعرض الجمل المرتبة مرة اخرى على مجموعة من المحكمين بهدف استبعاد الجمل التي تبدو غير متصلة بالموضوع ،كما تستبعد الجمل الغامضة وفق محك التجانس .
وفيما يلي نعرض بعض المثلة لمقياس ثرستون
-
اومن بان الكنيسة هي اعظم مؤسسة في امريكا الان.
-
اجد الصلاة في الكنيسة مطمئنة وملهمة.
-
اومن بتعاليم الكنيسة ولكن في ضوء اعتبارات عقلية.
-
اعتقد ان تعاليم الكنيسة زائفة تماما وبلا دلالة اجتماعية.
ملاحظة ان الجمل السابقة تعبر عن شدة الاتجاه.
*
مقياس ليكارت LEEKART SCALE
يقدم ليكارت بنودا اوعبارات محايدة تماما ،وعلى المفحوص التعبير بنفسه عن شدة اتجاهه..وذلك عن طريق اختياره لاحد البدائل الخمسة المقدوة له وهي : اوفق بشدة -اوفق -لم اقرر -لا اوافق - لا اوافق بالمرة .وتوضع اوزان تقديرية كدراجات لهذه البدائل من ( 1- 5 ).
وفيمايلي مثال على ذلك :
الرقم العبارة اوافق بشدة اوافق لم اقرر لا اوافق لا اوافق بالمرة
1
المحامون بصفة علمة امناء
2
يؤدي التعليم الى جعل الانسان غير سعيد

مقاييس الشخصية
مقدمة
تطور القياس النفسي في ميدان قياس الشخصية ضمن ثلاثة إتجاهات تمثلت في :
أولا-مقاييس تعتمد على صدق مضمون التقديرات الشخصية.
ثانيا-تطوير مقاييس قائمة على محكات خارجية، وتعتمد على تفسيرات تنبئية إحصائية الطابع.
ثالثا-تطوير الإختبارات في ظل التطور النظري (المعرفي)للشخصية.
تعريف الشخصية :
إن ما يهمنا هنا ليس تعريف الشخصية باعتبالخارجون عن القانون سلوك الفرد النمطي بمعنى السلوك الصريح الواضح، والملاحظات الخارجية المباشرة للفرد، بقدر ما يهمنا التعريف الإجرائي لهذا المصطلح.ولكي نستطيع أن نفهم ذلك لابد من العودة إلى البحوث المبكرة في هذا المجال ونقصد بذلك قائمة وودورث للشخصية واختبار البورث للسيطرة والخضوع.
1-
قائمة وودورث للشخصية :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاختبارات التحصيلية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإصلاح التربوي العام :: المكتبة الشاملة-
انتقل الى: