الإصلاح التربوي العام
<script type="text/javascript" src="http://widgets.amung.us/tab.js"></script><script type="text/javascript">WAU_tab('6ocfj484yzd8', 'left-middle')</script>
center][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الإصلاح التربوي العام


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علامات الإعراب الأصلية والفرعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمادي 100



عدد الرسائل : 250
العمر : 41
نقاط : 7496
تاريخ التسجيل : 22/08/2014

مُساهمةموضوع: علامات الإعراب الأصلية والفرعية   الأربعاء يوليو 01, 2015 2:09 pm

علامات الإعراب الأصلية والفرعية
تعرف علامات الإعراب بحسب جزأيها
- فالعلامة : هي السمة والصفة الفارقة للشيء عن غيره وتميزه عن نظيره

- الإعراب : تغير يتعلق بأواخر الكلمات المعربة بحسب العوامل المؤثرة فيه أو حسب موقعها من الكلام
فعلامات الإعراب هي حركات متغيرة تلحق آخر الاسم أو الفعل حسب موقعهِ من الكلام لتبين موقعه وتميزه عن غيره أنواع الإعراب أربعة : ويسميها سيبويه والمبرد وغيرهما ألقاب الإعراب : رفع ونصب وجر وجزم
قال ابن مالك
والرفع والنصب اجعلن إعرابا لاسم وفعل نحو لن أهاباوالاسم قد خصص بالجر كما قد خصص الفعل بأن ينجزما

- فالرفع: يدخل عل الاسم والفعل المضارع . فتقول : العلمُ ينيرُ - محمدُ يقرأُ
- والنصب : يدخل على الاسم والفعل المضارع فتقول : لن نتركَ القدسَ- والجر : يدخل على الاسم فقط وهو من خصائصه فلا يُجَـرُّ الفعل المضارع المعرب . نحو : في قليلِ الكلامِ حكمة- والجزم : ويدخل على الفعل المضارع ويختص به فلا تُجـزَمُ الأسماء . نحو : من يحفظْ المعروف يشكرْه الناسولهذه الأنواع الأربعة علامات إعراب أصلية وفرعية :
علامات الإعراب الأصلية
العلامات الأصلية أربع :: الضمة للرفع - الفتحة للنصب - الكسرة للجر - السكون للجزمقال ابن مالك :
فارفع بضم وانصبن فتحا وجر كسرا كذكر الله عبده يسـرواجزم بتسكين وغير ماذكر ينوب نحو جا أخو بني نمر
مواضع الرفع بالضمة أربعة :
1- الاسم المفرد (ليس مثنى ولا جمعا) : وهو ما دل على واحد أو واحدة تقول : محمدٌ رسولٌ كريمٌ - فاطمةُ زوجةٌ صالحةٌ
2- جمع التكسير : وهو ما دل على ثلاثة فأكثر مع تغير يحدث في بنية مفرده بزيادة أو نقص أو تغيير مثاله : علم جمعه علوم - رجل جمعه رجال ، فوقع "كسر" في بناء الكلمة وتخللها ما غير مفردها
3- جمع المؤنث السالم : وهو ما دل على ثلاثة فأكثر مع سلامة بناء المفرد بزيادة ألف وتاء في آخره - وكثير من النحاة يسميه الجمع بالألف والتاء الزائدتين
- ويسمى هو وجمع المذكر السالم جمعي الصحة أو التصحيح مثاله : تفوقت التلميذاتُ - الشجرات ُ أثمرت - الصلواتُالخمس مكفراتٌ للذنوب
4- الفعل المضارع : نحو يحترمُ الناسُ المهذبَ - يقومُ حسين مبكرا

مواضع النصب بالفتحة ثلاثة
1- الاسم المفرد نحو: إن اللهَ غفور رحيم
2- جمع التكسير نحو : أحب النجومَ الزاهرة3- الفعل المضارع نحو : لن يضيع َالله أجر من أحسن عملامواضع الجر بالكسرة ثلاثة :
1- الاسم المفرد نحو : صليت في بيتِ اللهِ الحرامِ
2- جمع التكسير نحو فرض الله في الأموال زكاة للفقراء 3- جمع المؤنث السالم نحو : تنمو الحيتان في المحيطاتِ- سلمت المعلمة على التلميذاتِموضع الجزم بالسكون :
هو الفعل المضارع صحيح الآخر نحو : متى يحضرْ الضيف أكرمْه - من يزرعْ الخير يحصدْ مثله
علامات الإعراب الفرعية :
ينوب عن العلامات الأصلية عشر علامات فرعية في سبع مواضع - وقد ينوب حرف عن حركة أصلية - أو حركة إعرابية فرعية عن حركة أصلية - أو ينوب حذف الحرف عن السكون كحذف حرف العلة أو حذف النون
المواضع التي تنوب فيها العلامة الفرعية عن العلامة الأصلية سبعة هي :
1- الأسماء الستة
2- المثنى
3- جمع المذكر السالم -وما يلحق به
4- جمع المؤنث السالم - وما يلحق به
5- الاسم الممنوع من الصرف
6- الأسماء الخمسة
7- الفعل المضارع المعتل الآخر


أولا : الأسماء الستة
وهي: أبٌ أخٌ حمٌ فمٌ هنٌ ذو (بمعنى صاحب )
- ترفع هذه الأسماء بالواو نيابة عن الضمة نحو : أخوكرجل كريم - زارني ذو فضل- وتنصب بالألف نيابة عن الفتحة نحو : احترم حماك - غسلت البنت فاها- وتجر بالياء نيابة عن الكسرة نحو : دخلت فاطمة على أبيها قال صاحب الألفية :
وارفع بواو وانصبن بالألف واجرر بياء ما من الأسما أصفمن ذاك ذو ان صحبه أبانا والفم حــيث الميم منه باناأب أخ حم كــذاك وهن والنقص فى هذا الأخير احسنوفى أب وتالييـه ينـدر وقصرها من نقصهن أشـهرشروط إعراب الأسماء الستة بالحروف :
خمسة شروط عامة - وشرط خاص بـ فم وآخر خاص بـ ذو

أولا : الشروط العامة
قال ابن مالك :
وشرط ذا الإعراب أن يضقن لا لليا كجا أخو أبيك ذا عتـلاأ- أن تكون مفردة فإن ثنيت أو جمعت أعربت إعراب المثنى أوالجمع نحو : أطع أبويك : مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى
ونحو: "إنما المؤمنون إخوة " : خبر مرفوع بالضمة
ب- أن تكون مضافة ، فإن لم تضف أعربت بحركات أصلية نحو : الأب يربي أبناءه - لي أخٌ يعمل طبيبا ج - أن تكون إضافتها لغير ياء المتكلم فإن أضيفت لياء المتكلم أعربت بحركة أصلية مقدرة على ما قبل الياء نحو : أخي يسمع القرآن - سمعت نصيحة حميد - أن تكون مكبرة فإن صُغِّرت أعربت بعلامات أصلية نحو : أخيُّكعالم بالفقه - إن أبيَّكما كبير السن هـ - أن لا يكون منسوبا فإن ختم بياء النسب أعرب بحركات أصلية على الياء نحو : أحبك حبا أخويا - يغمرني معلمي بعطف أبويٍ

ثانيا : الشرط الخاص بـ ذو أن تضاف إلى اسم جنس ظاهر كما تقول : أنت ذو علم وفضل فيمتنع إضافتها للعلم (غالبا) فلا يصح : هو ذو محمد ولا إلى ضمير فلا يجوز :أحمد ذوه ولا إلى اسم مشتق نحو : هشام ذو عالم ولا إلى جملة فتقول : أنت ذو تقوموعلة ذلك أن "ذو" صيغت ليتوصل بها إلى الوصف بالأجناس فإن لم يكن الغرض منها هذا التوصل جاز إضافتها للعلم كقول العرب :ذو المجاز - ذو يَـزَن - ذو رُعَـيْن - ذو جَـدَنوكلها أعلامومن أمثلة دخولها على الضمير : قول كعب بن زهير:
صبَحنا الخَزرَجِيَّـــةَ مُرهِفــاتٍ أَبادَ ذَوي أَرومَتِها ذَووهــاوقول الأحوص الأنصاري :
وَلَكِن رَجَونا مِنكَ مِثلَ الَّذي بِهِ صُرِفنا قَديماً مِن ذَويكَ الأَفاضِلِوقول أبي طالب المأموني :
وما شرف الانسان الا بنفسـه أكان ذووه سادة أم مواليــاوقالوا : جاء من ذي نفسه - ومن ذات نفسه يعني طائعا- ويشترط في فم أن لا ينتهي بالميم ويقتصر على الفاء وحدها فإن ثبتت الميم أعرب بحركة إعراب أصلية رفعا ونصبا وجراتقول : فم ُ المؤمن طاهر - اغسل فمك بعد الأكل - لا تنطق بفمِك سوءاً





ثانيا : المثنى
قال ابن مالك :
بالألف ارفع المثنى وكـلا اذا بمضمر مضـافا وصـلاكلتا كذلك اثنان واثنتــان كـابنين وابنتيـن يجـريـانوتخلف اليا فى جميعها الألف جراً ونصباً بعد فتح قد ألف

- فيرفع المثنى بالألف نيابة عن الضمة نحو : نجح الطالبان- وينصب بالياء نيابة عن الفتحة نحو : زرت صديقين- ويجر بالياء نيابة عن الكسرة نحو : أعجبت بالزهرتين - ويلحق بالمثنى كل من : كلا - كلتا - اثنان - اثنتان - ثنتان وكلا وكلتا لابد من إضافتهما لضمير على تفصيل في باب المثنى



ثالثا : جمع المذكر السالم

- يرفع بالواو نيابة عن الضمة نحو : انتصر المسلمون في بدر
- وينصب بالياء نيابة عن الفتحة نحو : تكرم الدولة المبدعين- ويجر بالياء نيابة عن الكسرة نحو : إن للمتقين مفازا- ويلحق بجمع المذكر في إعرابه ألفاظ : بنون - عالمون- سنون -أرضون -ألفاظ العقود : عشرون ،ثلاثون ،أربعون .......إلخ وغيره على تفصيل في بابه




رابعا : جمع المؤنث السالم
- يرفع بالضمة وهي علامة أصلية نحو : الفتياتُيطعن الأمهات
- ويجر بالكسرة وهي علامة أصلية نحو :قطف الولد ثلاث زهراتٍ- وينصب بالكسرة نيابة عن الفتحة نحو : "إن الحسناتِ يذهبن السيئاتِ "
- ويلحق بجمع المؤنث السالم في إعرابه كلمات أخرى مثل : أولات - عرفات - أذرعات-.....وغيرها ، على تفصيل في بابه

قال ابن مالك :
وما بتا وألف قـد جمعـا بكسر في الجر وفي النصب معاكذا أولات والذي اسما قد جعل كأذرعات فيه ذا ايضـا قبـل






خامسا : الاسم الممنوع من الصرف


- يرفع بالضمة (علامة أصلية) نحو : خديجةُ أولى المؤمنات
- وينصب بالفتحة(علامة أصلية) نحو : أهلك الله ثمودَ- ويجر بالفتحة نيابة عن الكسرة نحو : " اتخـِذوا من مصرَ جندا كثيفا "
قال ابن مالك :
وجر بالفتحة ما لاينصرف مالم يضف أو بك بعد أل ردف




سادسا : الأفعال الخمسة
قال ابن مالك:
واجعل لنحو يفعلان النونا رفعـا وتدعيـن وتسـألونـاوحذفها للجزم والنصب سمه كلم تكونى لترومى مـظلمـهوهي كل فعل مضارع اتصل به ألف الاثنين أو واو الجماعة - أو ياء المخاطبة على تفصيل في بابه- ترفع بثبوت النون نيابة عن الضمة نحو : العمال يخرجون من المصنع- وتنصب بحذف النون نيابة عن الفتحة نحو : " لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون "
- وتجزم بحذف النون نيابة عن الفتحة نحو : "ولا تقولوا لمن يقتل في سبيل الله أمواتا " ، " إن تنصروا الله ينصركم"





سابعا : الفعل المضارع المعتل الآخر
وهو ما كان آخر حروفه الأصلية أحد حرو ف العلة : الواو - الياء - الألفقال ابن مالك :
وأى فـعل آخر من ألف أوواو يـاء فمعتـلا عـرففالألف انوفيه غير الجزم وأبدا نصب ما كعيدعـو يرمىوالرفع فيهما انو واحذف جازماً ثلاثهن نقض حـكمـا لازمـا

- يرفع بالضمة (علامة أصلية) وتكون مقدرة على آخره نحو : يسعىالمؤمن للخير ويرجو رحمة ربه - القرآن يهدي إلى صراط مستقيم فإذا كان حرف العلة ألفا يمنع من ظهورها التعذر - وذا كان واوا أو ياء منع من ظهور الضمة الثقل- وينصب بالفتحة (علامة أصلية) وتكون مقدرة على الألف للتعذر نحو :: لن يرضى الله عن المشركين وتكون ظاهرة في المعتل الآخر بالواو أو الياء نحو : لن يسموَ المال بصاحبه - ولن يرتقيَ بعقله- ويجزم بحذف حرف العلة نحو : " ولا تقفُ ما ليسلك به علم" ، " من يهدِ الله فهو المهتد" - لم يخشَ جنودُنا العدو






للأمانة :موضوع منقول - ركب الفصحاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علامات الإعراب الأصلية والفرعية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإصلاح التربوي العام :: المكتبة الشاملة-
انتقل الى: