الإصلاح التربوي العام
<script type="text/javascript" src="http://widgets.amung.us/tab.js"></script><script type="text/javascript">WAU_tab('6ocfj484yzd8', 'left-middle')</script>
center][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الإصلاح التربوي العام


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  معالجة الضعف الدراسي.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مهدي 28



عدد الرسائل : 304
العمر : 47
نقاط : 6084
تاريخ التسجيل : 02/07/2015

مُساهمةموضوع: معالجة الضعف الدراسي.   الخميس يوليو 02, 2015 6:35 am

سنتحدث عن مشكلة دراسية تعتبر من اكبر المشاكل التي تقلق وتؤرق وتحزن الكثير من الآباء والأمهات والمعلمين والمعلمات
والمربيين والأساتذة وكل من له علاقة بالتعليم ألا وهي :
ضعف التحصيل الدراسي عند التلاميذ والطلبة
سنتحدث عن:
1- التلاميذ الذين لا يعرفون الكتابة والقراءة
2- التلاميذ الذين يكررون السنة أكثر من مرة
3- عن التلاميذ ضعيفي التركيز وسريعو النسيان
4- عن التلاميذ المجتهدين في مواد وضعاف في مواد أخرى
5- تلاميذ يحصلون على معدلات ضعيفة جدا
6- تلاميذ يهملون أدواتهم المدرسية
7- تلاميذ لا يهتمون بالواجبات المنزلية
شكاوى الآباء
من أهم شكاوي الآباء والأمهات والمربون والمعلمين ما يلي :
1- ابني ضعيف ضعيف جدا ونتائجه ضعيفة وأحاول معه بكل الطرق لكن بدون جدوى
2- ابني رأسه قاسية مثل الحديد لا يفهم مهما علمناه
3- ابني كان في البداية نتائجه جيدة ثم تراجع ولا نعرف السبب
4- ابني دائما يحصل على المراتب الأخيرة رغم المكافآت والتعزيزيات( دراجة جهاز إعلام آلي....الخ)
5- ابني ضعيف جدا في العمليات الحسابية والعد
6- ابني سريع النسيان فهو سرعان ما ينسى ما حفظه مما يثير أعصابي فاضربه .
7- ابني لا يعرف القراءة وهو في السنة الرابعة
8- ابني متفوق في الرياضيات وضعيف في المواد الأخرى
9- ابني لا بأس عليه فقط في الرياضة البدنية الجري والحركة وضعيف في كل المواد
أشكال وأنواع ضعف التحصيل الدراسي
أ- من حيث المسؤولية
- ضعف تحصيل دراسي من التلميذ مع سبق الإصرار
- ضعف تحصيل إجباري على التلميذ بسبب قدراته أو ظروف أخرى .
ب- من حيث التغير
- ضعف تحصيل دراسي ثابت من بداية الدخول للمدرسة مع نفس النتائج .
- ضعف تحصيل دراسي متغير تغير نزوليا .
من حيث النوع
- ضعف تحصيل في المواد العلمية فقط الرياضيات الفيزياء العلوم التكنولوجيا
- ضعف تحصيل في المواد الأدبية : الأدب العربي التربية الإسلامية العلوم الاجتماعية
الضعف الابتدائي والثانوي : ضعف الابتدائي من بداية السنة والثانوي ظهر بعد فترة معينة .
من حيث الزمن
- ضعف تحصيل دراسي مؤقت أو مرحلي أو تفاعلي مرتبط بظروف مؤقتة (موت طلاق مرض كوارث)
- ضعف تحصيل دراسي مزمن ومتواصل له علاقة بذكاء التلميذ ضعف تحصيل دراسي مقنع
والذي تخفيه النقط المرتفعة للمواد الأخرى كالتلميذ الضعيف في الفرنسية ويحصل على معدل جيد بفضل تعويض المواد الأخرى فهذا يعاني من تحصيل ضعيف لكن مقنع .
مفهوم ضعف التحصيل
- هو هبوط في الانجاز التحصيلي لدى التلاميذ
- هو قلة المردود الدراسي لدى التلاميذ
- هو الحصول على نتائج أدنى مما يتوقع من التلاميذ
- هو تدني المستوى التحصيلي عند التلاميذ
- انخفاض وتدني نسبة التحصيل دون مستوى عادي لدى الطلبة والتلاميذ
مفهوم التحصيل
- هو ما يتعلمه التلميذ أو الطالب من المدرسة من معلومات خلال مراحل دراسته المواد معينة وما يدركه هذا التلميذ من علاقات بين المعلومات وما يستنبطه من حقائق تنعكس في أداء التلميذ في اختيار أو تقييم بوضع قواعد تمكن من تقدير أدائه كميا بما يسمى بدرجات التحصيل
ملاحظات :
1- ضعف التحصيل الدراسي لا يعني بالضرورة المطلقة أن التلميذ متخلف ذهنيا بل قد يكون ذكي جدا .
أسباب ضعف التحصيل الدراسي عند التلاميذ والطلبة
أسباب متعلقة بالتلاميذ
أسباب نفسية :
- ضعف الثقة بالنفس الإحباط ومشاكل النوم .
- ضعف ذكاء الطفل قلة التركيز – النسيان – الشرود .
- كراهية المادة أو مدرسها أو هما معا .
- الخوف من المعلم .
- الشعور بالنقص بسبب إعاقة ضعف الذاكرة
- الخجل والانطواء عند التلاميذ والعدوانية
- القلق وقلة التركيز
أسباب صحية:
- ضعف السمع وضعف البصر
- الاضطرابات اللغوية
- الاصابة بالأمراض المختلفة ( تمنع الطفل من مواصلة الدراسة )
أسباب تنظيمية :
سوء التنظيم بين المراجعة واللعب
عدم إنجاز الواجبات المنزلية .
أسباب عائلية :
- الضغط الشديد على التلميذ للإنجاز أكثر من قدراته مما يعود عليه بالضرورة وضعف التحصيل
- إهمال الأبوي للتعليم
- سياسة التفويض للتلفاز والألعاب
- غرس في ذهن الطفل مهارة البيع والشراء منذ الصغر
- عدم الاطلاع أو الزيارة للتعرف على ظروف الدراسة في القسم
( الزيارات ، المناسبات ...الخ )
- إدخال التلميذ قبل السن المناسب وليس القانوني
- توجيه وإرغام الأبناء على تخصصات لا يرغبونها تماما ، وهي تحقق أمنيات أبائهم
- التهديد بتوقيف المشوار الدراسي في حالة ضعف النتائج مما يشكل ضغط نفسي خاصة عند البنات
- ارتفاع المستوى الاقتصادي للأسرة يحتقر الشهادات والعلم بحجة الاستغناء
- سوء التنظيم بين المدرسة القرآنية والمدرسة النظامية
- تنقل التلاميذ بسبب تنقل الأسرة لأسباب مهنية أو غيرها عدم الاستقرار
- الدلل الزائد والمفرط
- ترك الحرية التامة للأولاد بدون قيد
- الخوف الزائد والمفرط على الأولاد
- الوالدين خجولين والمنطوين ينتقل الانطواء والخجل إلى أبنائهم
- عدم اهتمام الوالدين بالاجتماعات الخاصة بمعالجة قضايا أبنائهم سبب في غياب التلاميذ وتأخرهم دراسيا
- العلاقة الأسرية السيئة المشاجرات والعنف والتميز بين الأولاد
- الطموح الزائد للوالدين المدفوع باندفاعية ينعكس سلبا على المردود الدراسي خاصة عندما تكون القدرات لا تؤهلهم .
- كثرة الواجبات المدرسية
أسباب مدرسية
المدرسين
- المدرس السيئ السلوك والأخلاق
- المدرس العنيف والمتصف بالقكلمة بذيئة أو السخرية
- المعلم والأستاذ السيئ في طريقة الإلقاء
- المدرسين الغير عادلين بين الطلبة والغير مهتم
- المدرسين الذين يجهلون الفوارق الفردية والفوارق العائلية بين التلاميذ والتعامل بمكيال واحد أحضر أبوك
- على المعلمين والمدرسين الاطلاع على ملفات من يدرسون حتى لا يرتلون أخطاء لاتنسى
- جهل المدرسين للطرق النفسية في مواساة التلاميذ ذوي النتائج الضعيفة والميل ميلا عظيما تجاه المتفوقين فقط
- طريقة الإلغاء الروتينية والجافة والتي تحتاج إلى التنوع والنشاط
- الصدمات والمخاوف التي يتعرض لها التلميذ تجعله يكره كل ماله علاقة بالمحيط المدرسي كالتعرض بالضرب الاتهام السخرية التحرش الجنسي من المدرس أو الزملاء
- العلاقة السيئة بين المعلمين فيما بينهم أو مع الإدارة
الإدارة :
- التنقل التلقائي للتلاميذ وفق المعيار الإحصائي أو العدد
- العلاقة السيئة بين الإدارة والمدرسين
- التحاق التلاميذ الذين يعانون من تأخر في الذكاء بالمدارس النظامية
- التوظيف السيئ للمدرسين وعدم التعرف على خصائصهم وعدم إعدادهم
- البرمجة السيئة للامتحانات من حيث الحجم والتوقيت والنوع
- النقص في الوسائل التعليمية والتجهيزات المدرسية
- تفعيل الأقسام الخاصة في المؤسسات التي تعاني تأخير وضعف دراسي لدى تلامذتها
- إدخال التلاميذ للمدرسة قبل سن التمدرس الحقيقي لا يساعد كل الأطفال
- غياب الفحص النفسي الحقيقي والدقيق داخل المؤسسات التربوية
أسباب اجتماعية
- الرفقة الفاسدة
- بعض قاعات اللعب والانترنيت التي تسمح للتلاميذ بالنشاط في أوقات الدراسة والكثير منهم يكون فار ومتغيب من المدرسة
- أخطاء بعض الرجال الذين يتبعون أطفال طلب منهم إحضار أباهم فيتطوعون لإدخال التلاميذ للمؤسسة باسم أبائهم أو أعمامهم أو أخواتهم...الخ
- الالتحاق بالبدنية الرياضية بدون رقابة للظهور والنجومية وإهمال الدراسة.
الوقاية الإدارة
- استعمال أساليب تدريسية تساهم في زيادة الدافعية الأجهزة الرحلات المسابقات
- تنظيم دورات تدريبية خاصة بالمدرسين حول تقنيات التدريس الحديثة
- إعادة النظر في النجاح التلقائي لأنه يضر ضرر عظيم بالتلاميذ ذوي التحصيل المتوسط والضعيف
- محاولة التقليل من عدد التلاميذ في القسم الواحد من 45 و50 تلميذ إلى 20 أو 25 فقط
- تنظيم حفلات ولقاءات وتستغلها في توجيه الآباء وتبادل وجهات الرأي وتنشيط جمعية أولياء التلاميذ
- تفعيل دور المختص النفسي المدرسي
الآباء والأمهات
- عدم الضغط على الأبناء والتعرف على حاجاتهم وقدراتهم قبل كل شيء
- تخصيص أوقات لمساعدتهم والانتباه لدراستهم أو تكليف من ينوب عن الأولياء والأميون
- أعمارهم بالجب والعطف والحنان حتى في حالات الإخفاق
- عدم أهانتهم واحتقارهم لأنهم رجال ونساء المستقبل
- مراقب تصرفاتهم وأصدقائهم ومعارفهم بطريقة غير مباشرة
- توفير ظروف العلم حسب القدرات وبدون إفراط
- القكلمة بذيئة والضغط لا تحدي دائما وفي كل الأحوال
- تنظيم أوقات الراحة والتلفزة والمدرسة القرآنية
- زيارة المدرسة دوريا ومصاحبة المدرس واحترامه
- احترتم وتقدير المعلم من طرف الأولياء حتى يكبر في أعين التلاميذ
خطوات عملية للأولياء
الفحص
- بداية بالسنة الثانية ابتدائي
- فحص للقدرات المعرفية
- الحروف الأبجدية
- المهارات اليدوية الخط
- المهارات اللغوية القراءة
1- حرفين
2- 3 حروف
3- التنسيق الحسي الحركي
4- رسم خطين منحنيين
5- العد التنازلي والتصاعدي
6- الأيام بالمقلوب
7- اختبار القاموس اللغوي
لدى الطبيب
- فحص ما أن كان الطفل يعاني من ضعف السمع
- ضعف البصر
- أو التخلف العقلي البسيط
- اضطرابات الكلام
سبل الوقاية
المجتمع :
- المسرفين على قاعات اللعب والانترنيت عدم السماح للأطفال الأقل من 7 سنوات إلا بتصريح أبوي
- وعدم استقبالهم أثناء فترات الدراسة لأنه يمكن أن يكونوا متسربين من المدرسة
- مراقبة نوع الصفحات التي يطلع عليها الأطفال
ضعف الدافعية عند التلاميذ وعلاقتها بالتحصيل الدراسي
- هي قوة داخلية تجعل الفرد يبذل قصارى جهده للتحقيق ما يصيبوا إليه مستعمل كل الإمكانيات بهدف الوصول للهدف متحديا كل الصعاب والعراقيل التي تحول بينه وبين أهدافه .
وهناك علاقة وطيدة بين الدافعية والانجاز
أشرف مخلوق على وجه الأرض هو المعلم
لولا المعلم ما كان :- الطبيب
- المهندس
- المدير
- الأستاذ
- الوزير
- الرئيس
خطوات العلاج
أول من يكشف ضعف التحصيل الدراسي عند التلاميذ والطلبة هو المدرس الخطوات
1- إعداد قائمة التلاميذ الذين يعانون من ضعف التحصيل الدراسي مع تحديد نوعه:
(- جزئي - كلي - مؤقت - مزمن - مرحلي )
2- عرض الحالات على أخصائي المؤسسة للتعرف على العوامل وتشخيص الحالة
ووضع إستراتجية العلاج.
3-عقد لقاءات مع الأسرة للوقوف على حقائق مع تحديد بدقة نوع الضعف والعوامل المباشرة والغير مباشرة ثم اتحاد قرار مع الأولياء حول تحويل الطفل إلى الأقسام الخاصة أو تقديم دروس تدعيميه وتنظيم مقابلات توجيهية أو علاجية بالتنسيق مع المدرس والأسرة .
العلاج
تشخيص المشكل والبحث عن العوامل
برمجة منبر حوار مع الأخصائي داخل المؤسسات التربوية للاطلاع على أهم الصعوبات والعراقيل التي يعاني منها الطلبة.
تحديد نوع ضعف التحصيل الدراسي
ثم تحديد الأسباب المباشرة سواء
-نفسية - صحية –عملية
- عائلية – مدرسية – بيئية اجتماعية
مشاركة المعلم – الإدارة –الأخصائي – العائلة
المدرسة – الأخصائي – الأسرة - المجتمع
الوقاية
- إن نجاح نسبة التعليم تعتمد على المدرس نسبة 70% والباقي للمناهج والكتب المدرسين والإدارة والأنشطة
- تحسين ظروف المدرسين لعملوا في ظروف نفسية جيدة.
- تنظيم ركلة المعلمين خاصة في علم النفس للطفل والمراهق وتقنيات الإلقاء والتعامل مختلف أنماط التلاميذ.
- تدريبهم لاكتشاف الحالات الخاصة داخل القسم قصد التدخل المبكر
- الاطلاع على ملفات التلاميذ لتعرف على أحوالهم وحياتهم بشكل عام.
-اجتناب السخرية والضرب قبل التعرف على عوامل ضعف التحصيل عند التلميذ.
- الوضوح في الطرح وحسن الاتصال والإصغاء وكسب ثقة التلاميذ إثارة الدافعية لهم.
- تنظيم سبر آراء في القسم للتعرف على نظرة وموقف التلاميذ من المدرس وطريقته .
- وسبر آراء حول (درجة فهم )التلاميذ بالنسبة للدرس به ثلاث فيهم
فهمت- فهمت جدا- لم افهم- لم افهم تماما
سبر آراء الفهم وهي وسيلة تقويم فورية
خصائص المدرس النفسية والسلوكية للمدرس الناجح
- القدرة على التسامح.
- المرونة في المعاملة والطلاقة.
- الثقة في النفس.
- القدرة على التكيف مع الظروف التعليمية الصعبة.
- القدرة على تقبل وقراءة الانتقاد الموجه إليه.
-القدرة على التحكم في العواطف والانفعالات.
- القدرة على الإصغاء للتلاميذ والطلبة.
- العمل على تنمية قدراته المعرفية دوما.
- المهارة في طرح الأسئلة.
- القدرة على تقديم الإسعافات النفسية للتلاميذ ضعفاء التحصيل.
الوقاية
الإدارة
- اختيار المدرسين المتميزين كفاءة وأخلاق وعلم وعقل.
- تنظيم سبر آراء في نهاية كل فصل حول معرفة نسبة الدافعية
عند التلاميذ للوقاية من أي ضعف أو تسرب.
- توظيف المختصين التربويين وما أكثرهم في كل مؤسسة من الابتدائية المتوسطة والثانوي
مع التحديد الدقيق لمهام المختص التربوي ومن بين برامجهم ندوات دورية لزيارة الدافعية عند التلاميذ ومتابعة الحالات التي تحتاج إلى اهتمام ورعاية خاصة.
- تصنيف ذوي الضعف الغير مرضى مع تدعيم خاص يكلف بها المدرسون ذوي الكفاءة العلمية والأخلاقية وبقدرهم على العطاء عليها.
ربط محتوى المناهج الدراسية ببيئة المتعلم بحيث تصبح المعلومات والمهارات المستهدفة وظيفية في حياة المتعلم أو التعليم بالمشاهد التلفزيونية.
- تلميذ يعاني ضعف نظري يساري يجلس في الأمام يمين السبورة
- تلميذ يعاني ضعف بصر في العين اليمنى يجلس في الأمام يسار السبورة
- تلميذ يعاني ضعف البصر في العينين يجلس في الوسط أمام السبورة
- تلميذ يعاني ضعف السمع في الأذن اليمنى يجلس في الأمام يسار السبورة
- تلميذ يعاني ضعف السمع في أذن اليسرى يجلس في الأمام يمين السبورة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معالجة الضعف الدراسي.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإصلاح التربوي العام :: منتديات التعليــم الابتدائــي-
انتقل الى: