الإصلاح التربوي العام
<script type="text/javascript" src="http://widgets.amung.us/tab.js"></script><script type="text/javascript">WAU_tab('6ocfj484yzd8', 'left-middle')</script>
center][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الإصلاح التربوي العام


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تابع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:45 pm






ثقافة



تعتبر اليوم مدينة سطيف من أهم المناطق السياحية نظرا لما تتميز به من آثار رومانية مثل صرح جميلة وآثار فاطمية مثل منطقة (بني عزيز) وحمامات معدنية للاستشفاء كحمام السخنة وقرقور وأولاد يلس وأولاد تبان. تتميز بتنوع الأنشطة الاقتصادية بها إذ نجد الزراعة، خاصة زراعة القمح والحبوب وافرة في مناطق مثل قلال الرصفة بئر حدادة وبني فودة التي يعتبر قمحها من أجود أنواع القموح في العالم. كما ازدهرت الصناعة بنوعيها الخفيفة والثقيلة في سطيف والعلمة وعين الكبيرة وعين ولمان. أما التجارة فتلقب سطيف بمدينة التجار وأهم ما يميزها سوق دبي بالعلمة. من الأسماء الثقافية والأدبية المعروفة حاليا والتي تنتمي إلى منطقة سطيف الروائي الكبير عبد العزيز غرمول والشاعر عاشور فني وكذا الشاعر الذي يكتب بالفرنسية سعيد زلاقي.
رياضة


كرة القدم



يعد فريق وفاق سطيف الفريق الاول لمدينة سطيف وهو حاصل على ثلاثة القاب بطولة وطنية ،06 كؤوس جزائرية،كأس أفريقيا للاندية البطلة عام 1988 ،كأس افرواسيوية عام 1989 وكأس دوري أبطال العرب عام 2007+2008.
تاريخ

من ناحية تاريخية، تعتبر سطيف من بيت المدن القديمة في الجزائر إن لم يكن في العالم، فقد أثبتت الاكتشافات الأثرية الحديثة في عين حنش بالعلمة ( أحد أهم مدن ولاية سطيف )وجود حضارات تعود إلى الإنسان البدائي، وقد مرت عليها كل غزوات وحضارات البحر المتوسط، لكنها عرفت ازدهار خاصا مع الرومان الذين أعادوا بناءها، ولا تزال شواهد معمارهم موجودة حتى اليوم، كما أن اسمها مشتق من الكلمة الرومانية سيتيفيس. وقد وجد الرومان فيها المنطقة المثالية للراحة والاستجمام بما حباها الله من ينابيع معدنية وأنهار وهواء ناعم، إلى جانب خصوبة الأرض، فقد كانوا يسمونها مطمورة روما، ومن هذه الصفة استمدت تسميتها ستيفيس التي تعني الأرض السوداء أو الخصبة، وقد أحاطها الرومان بمدن وقلاع كبرى لا تزال منها مدينة جميلة التي تعتبر من الآثار المحمية من طرف اليونسكو، وهي تطل على قلاع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:50 pm

أخرى لم تنته بها الحفريات بعد، وكل ذلك لحماية منطقة سطيف من الغزاة والمحاربين البرابرة الذين هم السكان الأصليون للمنطقة، كما كانوا يطلقون على السكان الأصليين الأمازيغ. لكن الوندال أخرجوهم بعد أربعمائة سنة من الاستقرار فيها، ثم جاء من بعدهم غزاة آخرون إلى أن فتحها المسلمون حوالي سنة 90 هجرية، ويذكر معجم البلدان لياقوت الحموي أنها ذات زرع عظيم، ومنها خرج أبو عبد الله الشيعي داعية عبيد الله المسمى بالمهدي. وقد أصبحت في القرون الوسطى مركز ثورات وحضارات وعاصمة دول تأسست على أنقاض دول أخرى، لكنها مع نزوح الحماديين إلى بجاية الناصرية وتحويلها عاصمة لهم تم إفراغ مدينة سطيف من علمائها وإدارييها المتمرسين وحرفييها ويدها العاملة فانتكست المدينة قرونا عديدة. عرفت سطيف في العصور الحديثة بأحداث 8 مايو 1945 التي واجهت الآلة الاستعمارية لفرنسا وشكلت الوعي الأول لثورة التحرير التي انطلقت بعد ذلك بعشر سنوات وحررت الجزائر.



























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:51 pm

ولاية سعيدة 20



ولاية سعيدة تقع في الشمال الغربي للجزائر يحدها شمالا ولاية معسكر، سيدي بلعباس غربا،و تيارت شرقا، و من الجنوب ولايتي النعامة و البيض . انبثقت من التقسيم الاداري للولايات سنة 1985وكان اسمها السابق,; مدينة العقبان.سماها الامير عبد القادر بسعيدة لسعادته وهنائه فيهاتتميز المدينة بطابع خاص ومميز فهي منطقة استراتيجية بالدرجة الاولى وصناعية بالدرجة الثانية ومنطقة عبور بحيث تشكل بوابة الصحــراء،ومن أهم مناطقـها الصناعية ( عين الحجر - سفيد -سيدي معمر - الرباحية --- الحساسنة ---القرابـة---سيدي بوبكرإلخ)وتعتر الولاية ذات طابع ومناخ معتدل مما يجعل منها منطقة فلاحية ممتازة ايضا، بــاردة شتــاءا و حــارة مصحــوبة بالريــاح الرمليــة صيفــا. bouicher سعيدة كانت تسمى قديما تيرسيف

المجال التاريخي أروع شخصية وزير الداخلية سابقا وقائد ناحية عسكرية ابان الثورة الجزائرية *مدغري أحمد* من أشهر فنادقها الفرسان أربعة نجوم كما تشتهر بمركباتها الصناعية منها مركب السيللوز والورق بالرباحية وفريقها مولودية سعيدة لكرة القدم الدي ينشط في بطولة القسم الأول وفريق المولودية لكرة اليد من أكبر دوائرها سيدي بوبكر وتقاليدها العريقة مثل وعدة هونت سيديدي بوبكر بها أكبر واقدم ساعة شمسية على مستوى قارة أفريقيا كما تشتهر ببناتها السمروات بنات القرابة وطريق النخلالمجال السياحي تشتهر المدينة سعيدة بأشهر الحمامات المعدنية علي مستوى الجزائر * حمام ربي ....حمام سيدي عيسى....وحمام عين السخونة - كما أنها تشتهر بمائها المعدني الصالح للشرب والذي يعرف بماء سعيدة والذي حاز على الشهرة الوطنية والخارجية 0الجزائر: بوعلام غمراسة تزخر الأرض الجزائرية بعشرات الأحواض والحمامات المعدنية الطبيعية، تعول عليها السلطات في بناء قاعدة متينة لـ «سياحة حمامات معدنية»، تجذب السياح المحليين وبخصوصا الأجانب. ويتوفر بالجزائر ما يفوق 200 منبع للمياه الحموية الجوفية، السواد الأعظم منها قابل للاستغلال كمحطات حموية عصرية، فضلا عن فرص الاستثمار المتوفرة في الشريط الساحلي الذي يفوق 1200 كلم، لإقامة مراكز للمعالجة بمياه البحر.لكن المتخصصين في مجال السياحة، يبدون نوعا من التشاؤم بخصوص قدرة قطاع السياحة والصناعات التقليدية على استغلال المخزن الحموي بشكل كامل، قياسا إلى قلة الاعتمادات المالية التي رصدتها الدولة للقطاع. وباستثناء 7 محطات حمامات معدنية ذات طابع وطني، ومركز واحد للعلاج بمياه البحر، يوجد ما يقارب 50 محطة حموية ذات طابع محلي تستغل بطريقة تقليدية. وبالنسبة للحمامات المعدنية، فهي حمام بوغرارة بولاية تلمسان (500 كلم غرب العاصمة) القريبة من الحدود مع المغرب، وحمام بوحجر بولاية عين تيموشنت (400 كلم غرب) وحمام بوحنيفية بمنطقة معسكر، مدينة مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة الأمير عبد القادر الجزائري، وحمام ريغة بولاية عين الدفلى (170 كلم غرب) الممتد عبر السلسلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:52 pm

الجبلية زكار. ويمكن للراغب في زيارة هذه المحطات، التنقل إليها على متن سيارات تاكسي انطلاقا من مطار الجزائر العاصمة، أو عن طريق الحافلة أو القطار من العاصمة. كما يمكن التوجه إليها انطلاقا من مدينة وهران عاصمة الغرب الجزائري.وفي الشرق، يوجد حمام الشلالة بولاية قالمة (500 كلم شرق العاصمة) وحمام قرقور بولاية سطيف (300 كلم شرق العاصمة) وحماما الصالحين بولاية بسكرة (450 كلم شرق العاصمة) وولاية خنشلة. ويمكن للسائح والأشخاص الذين يعانون أمرضا جلدية أو التهاب المفاصل، التوجه إليها من مطار قسنطينة أو سطيف أو العاصمة. أما عن محطة العلاج بمياه البحر، فهي منشأة كبيرة تقع بمدينة سيدي فرج (30 كلم غرب العاصمة) المعروفة بتاريخها، حيث دخلت القوات الفرنسية الغازية منها في عام 1830 ومكثت في البلاد 132 سنة. ويتردد على محطة سيدي فرج الآلاف من الجزائريين والأجانب على مدار السنة للاستفادة من خدمات فريق طبي متخصص عالي الكفاءة. وتمثل المنابع الحموية غير المستغلة التي لا تزال على حالتها الطبيعية، ما يفوق 60 في المائة من المنابع المحصاة، وتشكل مخزونا وافرا يسمح بإقامة ما يسميه أهل الاختصاص «عرضا سياحيا حمويا تنافسيا»، لو استفادت من استثمارات. ويجري على مستوى الحكومة حديث عن «دراسة تحيينية للحصيلة الحموية»، بناء على طلبات استثمار رفعها مستثمرون أجانب لوزارة الاستثمار. ويتعلق الأمر بجمع كافة المعطيات عن المخزون الحموي.وقد منحت وزارة السياحة 15 حق امتياز لمستغلين خواص، لكن الوزير نور الدين موسى قال لصحافيين قبل أيام إن بعض المستغلين «تملصوا من أحكام دفتر الأعباء» من حيث انهم لم ينجزوا الهياكل الحموية مثل الإيواء والمرافق الصحية.وبالنسبة للمنابع الحموية المستغلة تقليديا التي تفوق 50 منبعا، فهي مؤجرة من البلديات لخواص عن طريق المزاد العلني من دون الحصول على حق الإمتياز القانوني الذي تمنحه وزارة السياحة.

  • التداوي بالماء والخرافة عندما يتحدث الجزائريون عن استجمام المسنين وتداويهم من بعض الامراض التي تلازم التقدم في السن، والتي يمكن للتطبيب الحديث ان يعلن عجزه على مداواتها، يتجه الحديث إلى الحمامات المعدنية المنتشرة فوضويا، ويختلط الحديث هنا بين الخرافة والحقيقة العلمية.فالحمامات المعدنية التي يوجد معظمها بالمحافظات الداخلية للجزائر كانت إلى وقت غير بعيد قلب الثقافة السياحية لدى الجزائريين، لولا ان الازمة الامنية التي ضربت الجزائر منذ بداية التسعينات جعلت من المحافظات الداخلية للجزائر معقلا للجماعات المسلحة التي اشاعت الخوف والموت وحرمت هذه الحمامات على الجزائريين.
لعل اقرب حمام إلى العاصمة الجزائرية هو «حمام ملوان» بمحافظة البليدة (45 كيلومترا غرب العاصمة)، وهو حمام يقع في منطقة تسمى «بوقرة» على بعد 35 كلم من العاصمة، وكانت منطقة محرمة تمركزت فيها فلول «الجماعة الاسلامية المسلحة» منذ الايام الاولى لمسلسل العنف الدموي في الجزائر.تقول الحكاية الشعبية التي يتداولها الكبار في كل منطقة «متيجة» (سهل يمتد على مدى 150 كلم غرب العاصمة وجوهرة الفلاحة الجزائرية في
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:54 pm

السابق) ان «ابنة آخر دايات الجزائر «الداي حسين» اصابها طفح جلدي ألزمها الفراش وعجز الاطباء عن علاجها، فأشار اليه أحد مقربيه إلى مكان في سفح جبال «الاطلس البليدي» تقصده النسوة والعجائز للتبرك والتداوي من شتى الامراض، فكان ان قبل الداي حسين المشورة وذهب بابنته إلى ذلك المنبع، وما كان إلا ان شفيت ابنته وعاد لها وجهها الحسن». وتخلص الحكاية الشعبية إلى انه منذ ذلك الوقت والنسوة يتوجهن إلى هذا المكان وبالذات إلى «عوينة البركة» (منبع البركة) المنبع الذي تخرج منه المياه الساخنة قبل ان يجري عبر الوادي الذي يأتي مصبه من «مقطع الازرق».واكبر رواد حمام ملوان إلى اليوم هم النسوة، وكن قديما لا يأتين للتداوي فقط من بعض الامراض الجلدية وبعض انواع الاورام او داء لالتهاب العظام والمفاصل، بل هناك من يأتين من اجل معالجة العقم، ومن تبحث عن نضارة البشرة وجمالها، وتلك التي تبحث عن الزوج.وكانت النسوة عندما يأتين إلى هذا الحمام يجلبن الشموع والحناء وكأنهن في زيارة إلى ضريح او مقام أحد اولياء الله الصالحين.والى غاية سنوات السبعينات، حيث كان نادرا ان تذهب النسوة إلى البحر، كان حمام ملوان منتجع الفتيات ايام الحر يخرجن اليه للتنزه والترويح عن النفس وكثيرا ما تتم خطبة الفتيات هناك، حين تلتقي النكلمة بذيئة داخل الحمام.وينقسم الحمام إلى قسمين، قسم خاص بالرجال وآخر خاص بالنساء، وكل قسم عبارة عن مسبح كبير يغطس فيه الكل، ويزود بمياه المنبع عبر قنوات، وكان المسبح الخاص بالنساء مكانا مناسبا تبحث فيه النساء عن زوجات شابات لابنائهن، وكان الاعتقاد أن خطبة احدى الشابات تعتبر بركة من حمام ملوان التي ما زالت مستمرة منذ عهد الداي حسين.وقد تدهورت حالة الحمام كثيرا في سنوات الثمانينات لعدم الاعتناء به، خاصة من المحافظات الغربية المجاورة، غير ان فترة الازمة الامنية قطعت عن الحمام رواده الامر الذي جعل المحيط الطبيعي للحمام يعود إلى عهده الاول بما يمكنه من ان يكون قطبا سياحيا وثقافيا جيدا اذا احسن استغلاله وزود بمنشآت تستجيب لعدد رواده الذي وصل في الفترة الماضية إلى أكثر من 10 آلاف زائر في عطلة نهاية الاسبوع.حمام ملوان نموذج لحمامات كثيرة اخرى ارتبطت اسماؤها بأساطير وخرافات، ولكنها ارتبطت ايضا بالتداوي من بعض الامراض، مثل حمام «شيغر» بمحافظة «تلمسان» بأقصى الغرب الجزائري على الحدود مع المملكة المغربية وهو حمام اصبح اسمه يتداول على الوصفات الطبية لاطباء امراض الكلى، حيث يوصون مرضاهم بشرب مياه حمام شيغر من اجل تفتيت حصيات الكلى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:57 pm

ولاية سكيكدة 21



تقع ولاية سكيكدة،و عاصمتها سكيكدة، شرق الشريط الساحلي الجزائري علي امتداد 130 كلم تقريبا وهي محصورة بين البحر الأبيض المتوسط ولاية عنابة ، ولاية قسنطينة ، ولاية قالمة و ولاية جيجل، تقدر مساحتها بـ 4137.68 كلم² فيما يتجاوز عدد سكانها 800000 نسمة.
اداريا



انبثقت ولاية سكيكدة عن التقسيم الإداري لسنة 1974 و تتكون من 13 دائرة و 38 بلدية.



الدائرة
بلدياتها

1

سكيكدة

سكيكدة, حمادي كرومة, فلفلة

2

الحدائق

الحدائق, بوشطاطة, عين زويت

3

رمضان جمال

رمضان جمال,بني بشير

4

الحروش

الحروش,صالح بوالشعور,MEZEDJ ED-CHICH,ZARDEZA,OULED H'BEBA

5

سيدي مزغيش

سيدي مزغيش,عين بوزيان, BENI OUELBANE

6

عزابة

عزابة,السبت,LAGHDIR, DJENDEL,عين شرشار

7

بن عزوز

بن عزوز ، المرسى, بكوش لخضر

8

تمالوس

تمالوس, KERKERA, بين الوبدان

9

القل

القل, بني زيد, شريعة

10

زيتونة أجمل منطقة

زيتونة, KENOUAA

11

عين قشرة

عين قشرة, OULDJA BOULBALOUT

12

ولاد عطية

ولاد عطية, KHENAK MAYOUNE,واد زهور

13

أم الطوب

أم الطوب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:58 pm

ولاية سيدي بلعباس 22



تقع عاصمة الولاية على ارتفاع 470م وسط هضبة المقرة على سفح جبال التسالة شمالا و جبال الضاية جنوبا سكن المنطقة قبيلة بني عامر ابتداءا من القرن 14م و بقدوم الفرنسيين في 1843م تفطن الجنرال بودو لأهميتها الإستراتيجية فقام محمية على ضفاف نهرالمقرة بجانب قبة سيدي بلعباس. قاوم بنو عامر الإحتلال في 1845 لكنهم طردوا من الأراضي بسرعة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 10:59 pm

ولاية عنابة 23



ولاية عنابة هي ولاية تقع في شمال شرقي الجزائر. تعد منفذ الجزائر الرئيسية في تصدير المعادن، ومدينة عنابة هي ثاني أهم مدن الشرق الجزائري، وثالث الموانئ الجزائرية بعد العاصمة ووهران في حجم النشاط الاقتصادي، تقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط عند سفح جبل الأيدوغ في منطقة سهلية مشهورة بإنتاجها الزراعي، وثرواتها المعدنية. مناخها متوسطي دافئ لطيف شتاءً، وحار معتدل صيفًا، وشواطئها من أجمل شواطئ البحر الأبيض المتوسط، وهي مدينة صناعية وسياحية متميزة.
نشأة المدينة



ترجع نشأتها الأولى إلى الفينيقيين الذين أنشأوا فيها مرفأ تجاريًا مهمًا في القرن الحادي عشر قبل الميلاد أسموه هيبون. وفي عهد المملكة النوميدية، كانت المرفأ الرئيسي لتصدير الحبوب والمواشي إلى روما، والعاصمة الثانية بعد سيرتا (قسنطينة حاليًا). احتلها الرومان في القرن الرابع الميلادي، وجعلوا منها مركزًا أسقفيًا للقديس أوغسطين (322- 430م). وتعاقبت على عنابة فترات أفول وازدهار، إلى أن دخلت تحت الحماية العثمانية عام 1533م، ثم احتلها الفرنسيون وطوروا ميناءها الذي أصبح أهم نقاط تصدير الثروات المعدنية الجزائرية إلى فرنسا، وخاصة الحديد من مناجم الونزة وبوخضرة، والفوسفات من مناجم الكويف وجبل العنق. واستغلوا سهلها في إنتاج الكُروم والتبغ.وعنَّابة اليوم مدينة زاهرة، ومركز صناعي مهم، تضم صرحًا من أهم صروح الصناعة الجزائرية، وبها خام للحديد والفولاذ الذي يمتد على مساحة 800 هكتار، وينتج مليوني طن سنويًا من الحديد والفولاذ، يشتغل فيه 15 ألف عامل، كما توجد بها مصانع مهمة أخرى كمصنع الأسمدة الفوسفاتية، ومعمل الزئبق، والعديد من مصانع المواد الغذائية التي تحول المنتجات الزراعية التي ينتجها سهل عنابة إلى مواد صناعية. بلدياتها بلدية عنابة بلديةالبوني بلديةسيدي عمار بلدية الحجار+الشرفة+العلمة+التريعات+واد العنب+سرايدي+العين الباردة+برحال+شطايبي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو



عدد الرسائل : 469
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:01 pm

ولاية قالمة 24



ولاية قالمة هي الولاية 24 من ولايات الجزائر عاصمتها مدينة قالمة. تقع الولاية بشمال شرق البلاد وسط سلسلة جبلية ضخمة خضراء ، وأهم هذه الجبال ( جبل ماونة - جبل دباغ - جبل بني صالح - جبل هوارة ..).وتبعد الولاية عن العاصمة الجزائرية ب 537كلم وأقرب الولايات اليها هي عنابة الساحلية وقسنطية وسوق اهراس.علاوة على طابعها الصناعي والفلاحي والرعوي والغابي الذي يعطيها موقعا اقتصاديا واستراتيجيا هاما في الجزائر، تملك الولاية مؤهلات سياحية كبيرة تحتاج إلى العناية والتطوير . كما تعتبر قالمة منطقة إستراتيجية بوجودها على ضفاف وادي سيبوس الخصبة، أين تمر المجاري المائية دون انقطاع وخلال كل الفصول . وقد أهدت قالمة للثورة وللوطن أبطال أمثال سويداني بوجمعة، وهواري بومدين .فيديوهات خاصة بهواري بومدين http://bilahoudoud.fr/showthread.php?t=1268و تعتبر منطقة قالمة منطقة زراعية ورعوية من الدرجة الأولى، مزدهرة بتاريخ عريق ، لكن ولكل أسف قل الإهتمام بهذه المنطقة خلال السنوات الأخيرة حيث حرمت وجردت من بعض المرافق التي كانت تتمتع بها من قبل ونذكر على سبيل المثال (السكك الحديدية - محطة الحافلات - المطار العسكري - المدرسة العسكرية - والمصانع التي كانت مصدر رزق للمنطقة خصوصا وللجزائر على العموم....).وهذا ما يؤكد على السياسات الفاشلة التي مرت على الجزائر في سنوات خلت وسياسة اللامبالاة ....وهي أحسن دليل وأحسن رمز للإدارة الجزائرية وسوء التسيير أو البيروقراطية .وبالمقابل فهي الأولى وطنيا في دفع الغرامات والضرائب وهناك أيدي خفية وراء تحطيم هذه الولاية العريقة .لقد سميت قالمة في العهد الروماني باسم *ملاكاmalaca *.





حمام الشلال من معالم الولاية

  • عدة نقوش ليبكية ونصب جنائزية تدل على أنها كانت من أهم مدن المملكة النوميدية لـ ماسينيسا، وأنها كانت مركز تجاري هام للفينيقيين، وقد شهدت منطقة عين النمشة سوتيل عاصمة الملوك النوميديين كما كانت أهم مصدر حبوب لروما.









//

الموقع الجغرافي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:02 pm

تقع قالمة داخليا بالشمال الشرقي للجزائر ويحدها من الشمال ولايات الطارف عنابة و سكيكدة ومن الشرق سوق اهراس ومن الغرب قسنطينة ومن الجنوب أم البواقي.ونظرا لموقعها الاستراتيجي . لاحظ المستعمر (خلال الغزو الفرنسي سنة 1830 ) قدامتها الاستراتيجية، فعمل على إعادة بنائها جاعلا منها حصنا منيعا محاطا بالأسواروتتمثل أكبر جاذبية سياحية للولاية في تضاريسها وطبيعتها إضافة إلى ثروتهاالمتميزة بالمعالم الأثرية التي يصل عددها لما يزيد عن 500 موقع ومعلم منها ما هو راجع إلى العهد الروماني خاصة المسرح الروماني بوسط المدينة كما أنها تتميز بحمماتها المعدني منها حمام دباغ و حمام النبائل .
الوضعية الحالية لجبل ماونة



يعتبر جبل ماونة من أهم المناطق التي كانت تلجأ إليها العائلات القالمية صيفا نظرا لبرودته وشتاء للتمتع بالمناظر الخلابة التي ترسمها الثلوج وهذا مثلما كان جبل ماونة معقل الضباط الفرنسيين الذين وجدوا فيه راحتهم . وللأسف أصبح هذا الجبل اليوم لا يعرفه أكثر السكان عن قرب نظرا لفساد الطريق المؤدية إليه حيث أن السلطات المحلية تلقت دعما للإرتقاء بالسياحة ولكنها لم تكمل المشروع حيث أن الغطاء الأرضي الأولي الذي وضع منذ سنتين ولم يكتمل أكلته الأمطار قبل أن يوضع الغطاء الثاني وبذلك ذهب المشروع وربما أيضا الغطاء المالي قد اختلس وحول إلى جيوب العصابات الإدارية التي تغزو الجزائر .وسيصبح أيضا على البعد القريب جزء من المدينة حيث أن السلطات المحلية بدأت في التقدم المعماري نحو أعلى الجبل الذي يعد من المعالم الطبيعية الكبرى في الولاية والجزائر. فنحن نتمنى أن تراعي السلطات العليا مثل هذه الأشياء التي تهم المواطن بالدرجة الأولى .
التقسيم الإداري للولاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:05 pm

الدوائر في ولاية قالمة



تنقسم ولاية قالمة إلى 10 دوائر هي :

دائرة قلعة

دائرة بو صبيع

دائرة هيليوبوليس

دائرة لخزارة

دائرة بوشقوف

دائرة حمام النبايل

دائرة وادي الزناتي

دائرة عين مخلوف

دائرة حمام دباغ

دائرة هواري بومدين









البلديات بقالمة



وتنقسم ولاية قالمة إلى 34 بلدية هي :

بلدية قالمة

بلدية قلعة

بلدية بو صبيع

بلدية بومهرة احمد

بلدية جبالة الخميسي

بلدية الفجوج

بلدية بن جراح

بلدية بلخير

بلدية بوعاتي محمود

بلدية هيليوبوليس

بلدية نشامية

بلدية بني مزلين

بلدية لخزارة

بلدية بوشقوف

بلدية مجاز الصفاء

بلدية حمام النبايل

بلدية وادي الشحم

بلدية الدهوارة

بلدية عين بن بيضاء

بلدية وادي فراغة

بلدية عين صندل

بلدية بوحشانة

بلدية وادي الزناتي

بلدية راس العقبة

بلدية عين رقادة

بلدية بوحمدان

بلدية برج صباط

بلدية الركنية

بلدية سلاوة عنونة

بلدية عين مخلوف

بلدية تاملوكة

بلدية حمام دباغ

بلدية مجاز عمار

بلدية عين العربي

بلدية هواري بومدين




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:06 pm

المسرح الروماني لمدينة قالمة
الفنادق المشهورة بقالمة



فندق مرمورة

فندق التاج

فندق هالة

فندق النجمة

فندق بن ناجي

فندق هوارة

فندق الشرق

فندق الكرامة


الحمامات بقالمة

مركب الشلالة المعدني

مركب البركة المعدني

مركب بوشهرين المعدني

مركب النبائل

مركب أولاد علي

مركب بن طاهر

مركب بن ناجي

مركب بن قرفة

مركب عين العربي


ويوجد بمنطقة قالمة أماكن مشهورة بمناظرها الخلابة ووديانها السائلة في هدوء حيث تعطينا رنة موسيقية. كما يوجد بها أرياف ذات أراضي خصبة مما يزيد من جمال طبيعتها.





من الآثار الرومانية بالولاية
النشاط الثقافي بقالمة

تعرف قالمة ببعض النشاطات الثقافية أبرزها : الموسيقى ، الفن التشكيلي ، المسرح . وقد سجلت حضورها في عدة تظاهرات ومهرجانات قيمة على المستوى الوطني ، ومن أهم هذه الجمعيات والحركات الثقافية بقالمة : جمعية مالاكا للموسيقى العصرية ، فرقة بدر وجمعية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:07 pm

بلابل الأفراح للمالوف ، بعض فرق العيساوة ، جمعية هواري بومدين للمسرح ، جمعية بصمات للفن التشكيلي......، وقد كان لهذه الحركات والجمعيات شرف تمثيل قالمة في المحافل الوطنية والجهوية كما حظيت أيضا هذه المدينة بتنظيم البعض من التظاهرات الفنية نذكر على سبيل المثال: المهرجان السنوي للفنون التشكيلية – المهرجان الجهوي للمالوف – مهرجان مسرح الطفل .......وتعرف المنطقة أيضا ببعض النشاطات الأخرى كفن الخزف – الخياطة والحياكة التقليدية مثل ( فن التارزي والمجبود – القفطان- الزرابي ) .

النشاط الرياضي

ترجي قالمة معروف بتاريخه الحافل ... وبمدرسته الكروية المجيدة ...وقد سمي بالسرب الأسود نظرا لحنكته ورزانته في مواجهة الفرق القوية .فهو من اولى الفرق الجزائرية وأعندها ويعد من بين الفرق العميدة في الشرق الجزائري رفقة وفاق سطيف - حمراء عنابة - شبيبة سكيكدة و شباب قسنطينة . و هو من الفرق القلائل الجزائرية التي تعتمد على اللاعبين المحليين دون حاجة إلى لاعبين أجانب عن الولاية.وقد قدم ترجي قالمة الكثير من النجوم الجزائرية نذكر على سبيل المثال:.. سريدي – حشوف – غازي – زياية ..... والمدرب كمال مواسة . وقد تحصل الفريق على كأس بطولة شمال إفريقبا ولم يسعفه الحظ أن يتحصل على أي بطولة أو كأس على المستوى المحلي الجزائري رغم أنه وصل العديد من المرات إلى النصف النهائي من كأس الجمهورية ورغم طريقة لعبه المتميزة والفنية.

المناطق الأثرية والمعالم التاريخية بقالمة

مغارات جبل طاية بوحمدان - المسبح الروماني هيتيوبوليس - بقايا حمامات رومانية قالمة - مناصب حجرية و مغارات قبرية شمال حمام المسخوطين ركينة - أطلال مدينة تيبيلس الرومانية بلاوة عنونة - حمام الدباغ مسخوطين - موقع خنقة الحجار سلاوة عنونة - مناصب حجرية بشنيور عين العربي - موقع عين نشمة بن جراح - موقع قالمة بوعطفان عين العربي - كاف بوزيون زطارة القديمة بوحشانة - زاوية الشيخ الحفناوي بديار بني مزلن - - موقع سور الثكنة العسكرية قالمة

مكانةالولاية في الثورة

مجازر 8 ماي 1945

خرج الجزائريون في مظاهرات 8 ماي 1945ليعبروا عن فرحتهم بانتصار الحلفاء، وهو انتصار الديمقراطية على الدكتاتورية، وعبروا عن شعورهم بالفرحة وطالبوا باستقلال بلادهم وتطبيق مبادئ الحرية التي رفع شعالخارجون عن القانون الحلفاء طيلة الحرب الثانية، وكانت مظاهرات عبر الوطن كله وتكثفت في مدن قالمة-سطيف وخراطة، ونادوا في هذه المظاهرات بحرية الجزائر واستقلالها فكان رد الفرنسيين على المظاهرات السلمية التي نظمها الجزائريون هو ارتكاب مجازر 8 ماي 1945، وذلك بأسلوب القمع والتقتيل الجماعي واستعملوا فيه القوات البرية والجوية والبحرية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:10 pm

ولاية قسنطينة 25



ولاية قسنطينة: هي إحدى ولايات الجزائر وعاصمة الشرق الجزائري تقع في الشمال الشرقي للبلاد وتحدها شرقا ولاية قالمة وغربا ولاية ميلة وشمالا ولاية سكيكدة وجنوبا ولاية أم البواقي


//

التقسيمات الإدارية للولاية



الدوائر



تشمل ولاية قسنطينة 6 دوائر وكل دائرة تحتوي على عدد معين من البلديات :دائرة قسنطينة :تشمل بلدية قسنطينة. دائرة الخروب : تشمل بلديات الخروب ، عين اسمارة ، أولاد رحمون . دائرة عين أعبيد : تشمل بلديات عين أعبيد ، ابن باديس . دائرة زيغود يوسف : تشمل بلديات زيغود يوسف ، بني حميدان . دائرة حامة بوزيان : تشمل بلديات حامة بوزيان ، ديدوش مراد . دائرة ابن زياد : تشمل بلديات ابن زياد ، مسعود بوجريو .
البلديات



تشمل ولاية قسنطينة على 12 بلدية وهي

قائمة البلديات :


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:11 pm

ولاية المدية26



يقدر عمر المدية بألف عام أو يزيد، فالمدية عاصمة بايلك التيطري يعود تاريخها إلى عهد قديم أي حوالي 350هـ، بحيث قال أحد المؤرخين (المدية عتيقة قديمة،وأن المدية سبقت بني زيري وأنها أقدم من أشير…)، فقد تداولت عليها عدة حضارات وسكنتها الكثير من الشعوب، والمدية اليوم من بين ولايات الجزائر تتوفر على منتوج ثقافي، سياحي،وتاريخي وهي تقاطع مدينة تلمسان في عدة تقاليد لتشابه أنماط المعيشة لدى سكانها وطريقة عمرانهم، وأسلوب حياتهم و من الشخصيات التى ولدت و ترعرعت بالمدينة الشيخ ابن شنب وفضيل اسكندر، كما أنها كانت عاصمة الولاية الرابعة في حرب التحرير ضد المستعمر الفرنسي.
الموقع الجغرافي



تقع ولاية المدية في الأطلس التلي، وتتربع على مساحة قدرها 8700 كلم2 وعلى ارتفاع 920 م من سطح البحر وتبعد عن العاصمة(الجزائر) 88 كلم2 شمالا.إداريا تضم الولاية 64 بلدية و 19 دائرة تحدها من الشمال ولاية البليدة و من الجنوب ولاية الجلفة و من الشرق ولايتي المسيلة و البويرة و غربا ولايتي ولاية عين الدفلى و تسمسيلت .
المناخ



تعتبر الولاية بفضل موقعها الجغرافي همزة وصل بين الساحل والهضاب العليا بحيث تمتاز بشتاء بارد. و صيف حار و تسمى بوابة الأمطار بحيث تصل نسبة الأمطار فيها من 400 إلى 500 ملم سنويا. وهي تعرف بتساقط الثلوج .وهي ذات طابع فلاحي رعوي إذ تقدر الأراضي الفلاحية بمساحة 341.000 هكتار ومساحة غابية تقدر ب161.885 هكتار، تتوفر على إمكانيات حقيقية للنشاطات الاقتصادية المتعددة وخاصة السياحية منها .
السكان



حسب الإحصائيات الأخيرة لسنة 2005 قدر عدد سكان الولاية بـ 896.458 نسمة
الصناعة التقليدية



الصناعات التقليدية بالولاية ذات طابع محلي و فني أصيل تعود جذورها إلى عهد قديم توارثته الأجيال و ما تزال تصاميم هذه الصناعات تجسدها أنامل أبناء هذه الولاية منها : الجلد – اللباس التقليدي – المجبود – السراجة – الخزف الفني – غزل الصوف –نسيج الزرابي –الأواني الطينية –النقش على الخشب –الزخرفة – وهذه الصناعات متواجدة في مناطق عديدة من الولاية أهمها : المدية، بني سليمان ،قصر البخاري، شلالة العذاورة ، بوغزول، تابلاط، عين بوسيف…
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:14 pm

عادات و تقاليد



بصمة الولاية في أكلاتها الشعبية معروفة :كالعصبان ، البركوكس(المردود) ، البرغل و البلبول و تقاليدها الخاصة في الأعراس و الوعدات و غيرها من المناسبات.تزخر ولاية المدية بمناطق أثرية مما يؤهلها لان تكون قطب جذاب للسياح ، فقد رسم جمال المناطق السياحية الهضاب والجبال الشامخة وكذا تنوع معالمها الأثرية وهي مدعمة بمرافق وهياكل سياحية منها:فندق ومطعم المصلى -فندق موقرنو بالبرواقية وهو مغلق حاليا -فندف Le Ravin Bleu بالبرواقية-فندق الأندلس بالبرواقية-المركب الرياضي الأولمبي DUMEZ- فندق مرحا بالقصر البخاري - -مطعم القناعة بالمدية -بيت الشباب المدية
النسيج الصناعي



تتوفر الولاية على 37 منطقة للنشاط الصناعي والإنتاجي موزعة عبر بلديات الولاية .منها مناطق صناعية هامة هي:

1 - المنطقة الصناعية بالمدية بها مركب المضادات الحيوية –صيدال – 2 -POVAL شركة انتاج المضخات 3 - INERGA شركة انتاج الطاقة بالغاز ( وحدة تصدير الغاز إلى اروبا) 4 -المنطقة الصناعية بقصر البخاري بها وحدة انتاج المحاصيل الزراعية. 5- ملبنة البخاري 2008
الجانب الثقافي



للولاية هياكل ومؤسسات ثقافية و رياضية و ترفيهية لسكان الولاية يمثلها متحف المجاهد سي أحمد بوقرة –دار الثقافة – دور الشباب- المركب الرياضي الجواري -ملاعب كرة القدم -قاعات متعددة الرياضات -قاعة متعددة الخدمات للشباب -مكتبات عمومية ، المركز الجامعي يحي فارس .
تاريخ الولاية الروماني

لمبدية LAMBADIA يبدو أنها ظهرت في القرن الأول الميلادي أو في القرن الثاني الميلادي على أكبر تقدير و لكنها لم تكن مدينة كبيرة و يغلب على الظن أنها كانت مدينة استعمارية تقيم فيها جالية رومانية مع خليط من الأهالي ليس مؤ كد قيام تعايش ووئام بين الجالية الرومانية و أهالي المدية من البربرالسكان الأصليين .لا يعرف بالضبط أصل تسمية الرومانية LAMBADIA التي أطلقت على مدينة المدية في عهد الإحتلال الروماني ، فحسب بعض المؤرخين الفرنسيين قد عثر على أثار تعود إلى الحقبة وذلك أثناء حفر أساس بناء المستشفى العسكري فعثر الفرنسيون من عسكريين و بنائين على رفات أي هياكل عظمية قديمة مع تحف و زهرية عليها صورة امرأة و فخار و نقود من البرونز و فانوسة لونها رمادي و بعد العثور على هذه الأثار قام مترجم الجيش الفرنسي و يدعى فرعون طالب بوضع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:15 pm

جرد و احصائية شاملة للأثار الرومانية الموجودة على أنقاض مدينة لمبدية التي عثر على جزء منها تحت أساس و أنقاض المستشفى الذي شرع الفرنسيون في بنائه بالمدية بعدما تمت لهم السيطرة على المدينة في عام 1856 و قد طلب فرعون هذا من المراسلين حسبما جاء في تقرير لـ 1856 و المنشور بالمجلة الإفريقية R.A بأن يقوم المراسلون المختصون في عين المكان في المدية بكل جهد من أجل العثور على النقش الحجري الذي أشار إليه الجنرال دوفيفيي le Général Duvivier و يتابع فرعون حديثه بنفس المقالة الصغيرة المنشورة بالمجلة الإفريقية عدد سنة 1856 : أنه من باب الإهتمام البالغ أن يتم العثور على أثر أثنين من شواهد القبور Deux épitaphes اللذين تم اكتشافهما أثناء القيام بأعمال الحفر من أجل بناء المستشفى و قد تم وضع شواهد القبور هذه في دار الخزينة القديمة.و يشير فرعون و لا يعرف أصله بالضبط هل هو يهودي جزائري أم عربي و لكنه يشير أن هناك قطعة من الحجر منقوش تعود إلى العهد الروماني استعملت في قناة ماء المشتلة.و كانت لمبدية مدينة رومانية مثل باقي مدن موريطانية القيصرية في القرن الأول الميلادي و قد عرفت منطقة أو ناحية لمبدية ظهور مدن رومانية كثيرة في هذه الفترة بالذات فكانت مدينة أوزيا و هي سور الغزلان اليوم ، مركزا عسكريا مهما تم تشييد مباني المدينة على سفح نجد مرتفع يقع بين نهرين و عن طريق هذا النجد يمكن الالتحاق بالغرب أو الجنوب بكل سهولة و كانت أوزيا هذه بلدية في البداية ثم جعل منها سبتيموس سواريوس مستعمرة.وأقام المستعمرون الرومان مدينة Rapidum و هي سور جواب اليوم، على منحدر قائم في سهل بني سليمان الشهير ، بينما كانت تناراموزا Tharanamusaو هي تمثل مدينة البرواقية في القديم و لو أنها تبعد عن المدينة الحديثة بكيلومترين تقريبا و كانت تناراموزا موجودة في الموقع الذي بني فيه موقع سجن البرواقية ، كما كانت لمبدية تحتل مكان المدية.و يحدد ستيفان قزال المؤرخ الفرنسي صاحب كتاب أفريقيا الشمالية في ثمانية مجلدات، في كتابه الأطلس الأثري للجزائر، المواقع الأثرية الرومانية لمنطقة المدية فيذكر في كتابه Atlas Archéologique في الورقة 14، أرقام 8-9-10 إشارات إلى مواقع أثرية رومانية في جهة تابلاط بالمنطقة الجبلية منها ولكن جرى فيما بعد بحث مركز لاكتشاف المواقع الأثرية الرومانية بشكل محدد و معمق فقام بيتون Piton له شهادة في الحقوق و عضو الجمعية التاريخية لناحية سطيف بدارسة ميدانية مكنته من التعرف على بقايا الإحتلال الروماني في منطقة تابلاط.و قد وجدت آثار عديدة في أماكن مختلفة في المنطقة و التي كانت مرتبطة من الناحية الغربية ببن شاكو .و يشير بيتون أن الأثار الرومانية الهامة التي تم دراستها بالقرب من تابلاط من 1 كلم و 300 مترا جنوب غرب المدينة، وتبعد هذه الآثار بـ 3 كلم و 500 م عن وادي الحد ووادي اليسر ، وتحتوي هذه الآثار الرومانية عن بناء مستطيل طوله 70 مترا عرضا و 25 مترا عرضا و تبدو الحيطان ظاهرة للعيان وهي مصنوعة من أحجار كبيرة الحجم مقياسها 1م / على 60 سنتم و هناك مبنى آخر بجانب ذلك يجعلها نفترض وجود مراكز مراقبة رومانية و تموين ذات طابع عسكري ، ترمي للحفاظ على مراقبة الإتصال و حراسة البلد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:18 pm

و هناك بقايا رومانية في شمال تلك الآثار الآنف ذكرها و التي كانت كمركز مراقبة حيث يوجد آثار بدون مخطط في مساحة مستطيلة 20 م مع قنوات للماء. و في شمال شرق مدينة تابلاط على بعد 1 كلم و 300 م وجد في تلارزاق آثارا رومانية في مساحة تقدر بـ : 100م2 تقريبا و هناك بقايا أحجار استعملت في البناء.و جاء ذكر مدينة لامبديا في رحلة د. شو الإنجليزي و اعتمد على ما ذكره عنها بطليموس.و يذكر هاينريش فون مالتسان أن مدينة لامبديا كانت مدينة رومانية حصينة تحيطها أسوار ضخمة ( و هناك بقايا أحجار ذلك العهد ما زالت ماثلة إلى اليوم) و التي وصفت أب لامبديا في مجلس قرطاجنة عام 464 ميلادية بأنها مقام الأسقف.و رغم التشابه في النطق بين لامبديا و المدية فيرجح أن يكون اسم المدية الحالي مشتق من اسم عربي مع العلم أن المدية الإسلامية جاء ذكرها في كتب التاريخ العربية فقد أوردها ابن خلدون و أبو عبيد البكري و الحسن الوزان الذين زاروا مدينة المدية في العصر الحديث.

آثار الولايةتملك الولاية رصيد أثري من الآثار التي ورثتها على حضارات غابرة.تقع هذه المدينة القديمة ببلدية جواب، ظهرت لاول مرة في التاريخ سنة 122 (ب.م) كانت مركزا حاميا - COHORTE - رومــانية، شيدت من طرف الامبراطور سيبتيموس سيفيروس ، ثم تحولت إلى مدينة كاملة في تخطيطها و تنظيمها العمراني DOCUMANUS - CARDUS ثم بدأت تضعف عسكريا في سنة 201 (ب.م) ، وكانت تابعة لموريطــانيا القيصرية و هي مصنفة بقرار وزارة الثقافة ج. ر. رقم 7 بتاريخ 23/01/1968 و قد أجرت فيهــا بعثة أجنبية حفرية تمخضت عنها نتائج جد هامة كما صدر عن نفس البعثة كتاب يلخص المعلومات التي تحددها بدقــة. تقع هذه المدينة فوق سهل أو ربوة تطل على مدينة عين بوسيف و يرجع تأسيسها لزيري بن مناد الصنهاجي في 324هـ/936م ووقع إختيار مكــانها لوفرة المياه وإطلالهــا على سفوح الجبــال الدائرة بها، كما كانت الحياة العلمية فيها رائجة، جلبت لها أشهر البنائين من إفريقيا والمسيلة، كمــا شيدت بها القصور و الإقامات والحمــامات نذكر منها قصربنت السلطان الذي مــازالت بعض أطلاله شاهدة عليه. أجريت بها حفريات من 1950 إلى 1993 كشف النقاب عن كثير من الأسرار. مصنفة ج. ر. رقم 7 بتــاريخ 23/01/68. كانت إقــامة شتوية لبــاي بايلك التيطري، كما كانت أيضا مركزا إداريا لتسيير شؤون بايلك الوسط، وفي عهد الباي بومزراق شهدت مدينة المدية تشييد العديد من الأعمال منها المسجد المالكي و حوش البــاي، و بنــاء دار الباي أنجز فوق أنقــاض بنــاية رومــانية، شكلهــا و تخطيطها يشبه إلى حد بعيد العمــائر والإقامــات المتواجدة بالجزائر -إيــالة الجزائر- و التي يظهر فيها جليــا التــأثير المعمــاري المورسكي وتعتبر تحفة فنية فريدة في ولاية المدية تتربع على مساحة 57 آر/ 19 آر تكون قد شيدت في الفترة 1819 - 1821. كما إستعملها أيضا عبدالقادر الجزائري كمقر إداري و عسكري للخلافة إبان جهــاده ضد الإحتلال الفرنسي نصب فيها خليفته بن عيسى البركاني،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:20 pm

الذي بنى له الباي مصطفى بومزراق ضريحا لأبيــه الشيخ البركــاني الذي وافته المنيــة بعد إحتفــاظ الأمير به. و هي بالتالي ترجع إلى العهد العثمــاني مصنفة بموجب قرار وزارة الثقــافة ج. ر رقم 48 بتاريخ 21/07/1993. يقع هذا المعلم الآثري في أعــالي المدينة في الجهة الجنوبية بحوالي 5،0 كلم عن وسط التجمع السكني للمدينة، شيد في سنة 1820 كإقامة صيفية، ينقسم إلى قسمين: القسم الخاص بحــرم البــاي و القسم العام الذي يحوي على قاعات الإستقبال و أسطبلات الخيل و بيوت الحرس و يشبه كثيرا قصر أحمد باي بقسنطينة و مــازالت بعض قاعاته تحافظ على عناصرها المعمــارية خاصة التزيينــات التي تغطي البيوت وتكسي الجدران، كمــا أن الخشب و الأبواب و الزجــاج يرجعون إلى نفس الفترة و المســاحة الإجمــالية للمبنى 70 آر / 83 آر ومع ذلك فهو غير مصنف. تقع هذه المئذنة عند مدخل باب السيد صحراوي القديم بالجهة الجنوبية للمدينة بمحاذاة قصر العدالة القديم، و هذه المئذنة للمسجد الحنفي الذي لم يبقى له أثر حيث إندثر و شيدت فوقه محطة للبنزين و هي أسطوانية الشكل و إرتفاعها حوالي 18 مترا ذات تأثير عثماني لأن المآذن في شمال إفريقيا مربعة الشكل مســاحتها حوالي 10م مربع و هي غير مصنفة. ترجع إلى 1819م. كمــا يجهل مخطط المسجد الأصلي. يقع هذا المسجد بالقرب من دار البــاي إذ شيد في عهد مصطفى بومزراق على الأرجح و لا يعرف شيئــا عن تخطيطه الأول بحيث خضع هذا المسجد لإضافات وتوسيعات آخرها في سنــة 1982 غير أن لوحة رخامية باللغة العثمانية تشير إلى تاريخ إنشــاءه في ســنة ، و هو غير مصنف. هذه القنوات ترتكز على مجموعة من العقود يبلغ عددها سبعة عقود تحمل المجرى المــائي الذي كان يزود وسط مدينة المدية في الجهة الغربية، كما كان يزود أيضا الثكنة الرومــانية بالمياه كما دعمت هذه القنوات بتحصينات للمراقبة. تقع هذه المدينــة القديمة جنوب قصر البخاري بحوالي 10كلم و هي اليوم عبارة عن أطلال يرجع تأسيسها إلى العهد الرومــاني في عام 205 و كان الفضل في تشييدها يرجع إلى القائد الرومــاني SEPTIMUS SEVERUS الذي أسس العديد من المدن و المدينة في شكل مستطيل غير متســاوي 300م / 200م يحيط بها سورا قطره متران من الحجر الصلب بمحاذاة نهر، كما تشير المصادر والكتابات عن وجود لوحة حجرية تخلد SEVERUS و شخصين آخرين، كمــا كانت تشتهر أيضــا بصنـاعة الفخــار و التوابيت و هي مصنفة قديمــا بموجب قرار الحــاكم العام للجزائر 16/01/1932 و قرار 28/06/1956 ج. ر 09/10/1956 البلدية المختلطة لقصر البخــاري. و هي غير مصنفة أو بالأحرى لم يعد تصنيفهــا. مســاحتها الإجمــالية 9 هـ و 60 آر / 30آر. تقع هذه الحمامات حسب ما تشير إليه المصادر التاريخية تحت المبنى الحالي لمركز إعادة التربية على حوالي كيلومترين ش-ش مدينة البرواقية الحالية على الخط المتجه من البرواقية البويرة وربما من المحتمل خارج المبنى المذكور آنفا في إتجاه الجنوب، و هذا ما أكده الإكتشاف عند الشروع في تسوية المساحة لبناء مجموعة من السكنات بحيث أن الإستطلاع الأول سمح من تحديد وجود جزء من حمام لإقامة رومانية و حتى الحصن - مركز إعادة التربية - شيد فوق مركز قديم جد هام و الذي قد يكون تكملة لمدينة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:22 pm

تراناموزا كاسترا التي تعني الأقحوان. و الحمامات كانت تأخذ عناصرها من نهر يسير LES ISSERS عن وجود إمــا تراناموزا كاسترا أو تيرينــادي TIRINADI، لأن لوحتين حجريتين -كتابتين-اللتــان تعودان إلى فترة السيفيريـين تـــحددان تهــاني موجهة إلى شخصين في شكل تحيات شرفية خاصة و هذا المفهوم يعني أنها إهداءات أنجزت من طرف نبلاء محليين غير رومــانيين، و المصادر القديمة تشير أيضا عن توفر ثلاثة أحياء منها الحي الرئيسي الذي أنشــأ بالقرب من عناصر مياه. كمــا كانت أبراجا للمراقبة تحيط بالمدينة على امتداد 100م / 200م و البنــاية في حد ذاتها غير مصنفة.

  • عمــوما كلمة خربة تستعمل للدلالة على الأطلال، و خربة السيوف المتواجدة بدراق عبارة عن بقايا لمدينة رومــانية صغيرة و التي كانت من قبل حصنا عسكريا تحتل مكانا إستراتيجيا بإطلالها على جبال الونشريس. بحيث كان يتعاطى قدماء جند الإمبراطورية الرومــانية الغربية فيها مهنة الزراعة بعد صدور قوانين تمنحهم التقسيم المئيني Centuriation فكانت أراضي المنطقة خصبة حتى دفعهم الأمر لان يستقدمون الدنيين Les PAGANIS المزارعين. يوجد فيهـا بقــايا أحصنة و أعمدة و توابيت تتربع على 25هـ وهي مصنفة في قائمة 1900 لكنه لم ينظر في إعادة تصنيفها.كما كانت تأوي عائلات قدمــاء المحاربين.


  • هي عبارة عن حصن عسكري يأوي حامية رومانية و المصادر المكتوبة القديمة تذكرها كما تذكر جارتها قلعة تازة -TAZA- القريبة منها و يقولون عنها شرفة الجنوب، إستعملها الأمير عبدالقادر الجزائري كثكنة لجنده، كما شيد بها مصانع للبارود و الذخيرة الحربية و صناعة الأسلحة لكثافة غاباتهــا و هي غير مصنفة ولا يعرف شيئا عن تفاصيلها و هي تــابعة للجيش الشعبي الوطني.


  • الحفريات الإنقاذية للوكالة الوطنية للآثــار هي التي إستطـاعت أن تحددها بعد إجراء الأعمال الأثرية بها عندما عثر عليها بالصدفة عند القيام بالأشغــال و هي ترجع إلى الفترة PAIENNE يعني فجر العهد العتيق القرن 1 ق.م قبل ظهور المسيحية في الجزائر عثر في عينة من توابيتهــا البسيطة على حلي وأدوات جنائزية كمـا أن الجثث كانت موجهة نحو الشرق لمعتقدات تؤمن بالحياة بعد الموت، الأمر الذي يدفعنا إلى القول بوجود مجموعة سكانية لها نظامها و بالتــالي مدينة. و هي غير مصنفة و لا تذكر المصــادر اي شيء عنهــا.


إن هذا الخان المتواجد ببن شكاو و على علو 1248م أسس في 1858م كمــا تشير عليها اللوحة الحجرية و كان يستعمل كمكان لراحة المسافرين بالعربات و الخيول القادمة من الشمــال و المتوجهة نحو الجنوب . و هذا النوع من الخانات أو العمارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:23 pm


  • ظهر أيضــا في المشرق و الأناضول و آسيــا الوسطى في العهد السلجوقي، وهذه العمــارة أولى لها البنـائون في الأناضول إهتماما خاصا بالأخص في العقود والتزيينات بالزليج في حين أن خان بن شكاو بسيط جدا يتحكم في الطريق الرئيسي شمال جنوب، شكله مستطيل، بداخله ساحة تحيط بها مجموعة من البيوت ومطاعم و إسطبلات و مخازن تغذية الحيوانات وعمومـا إن الخــانات لم تحضى بأي دراسة تذكر رغم أنهــا ذات أهمية قصوى و ما تدره من أموال في المجــال السيــاحي. مساحته بالتقريب 1هكتــار و نصف و هو غير مصنف لكنه يعود إلى الحقبة الاستعمارية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:24 pm

ولاية مستغانم 27



ولاية مستغانم إحدى ولايات الجزائر تقع في الجهة الشمالية و تطلّ على شاطئ البحر الأبيض المتوسط. عاصمة الولاية هي مدينة مستغانم، إحدى أهم الولايات الساحلية ومعروفة ببيأتها البدوية. يبلغ طول ساحل ولاية مستغانم 104 كيلومتر أمّا عدد شواطئها 32 منها 16 شاطئا مهيّأ للسّياحة.يحدّها من الغرب ولاية وهران، من الجنوب كلاّ من ولايتيمعسكر و غليزان أمّا من الشّرق ولاية الشّلف. يبلغ عدد سكانها حسب آخر الإحصاءات حوالي 704.000 نسمة، حيث يمثّل الشّباب الأقلّ من 35 سنة 74.35%.


//

المناخ
و التّضاريس



المناخ



هو المعروف بمناخ البحر الأبيض المتوسّط ذو شتاء معتدل بمغياثية تتراوح بين 350 ملم إلى 400 ملم في مرتفعات جبال الظـهرة و صيف حارّ و رطب نوعا ما.
التّضاريس



تتواجد بالولاية سهول منخفضة صالحة للزّراعة بالمنطقة الغربيّة و كذا الشّرقيّة كما يوجد جبال تدعى جبال الظـهرة.
اقتصاد الولاية



تعتبر ولاية مستغانم فلاحيّة بالدّرجة الأولى حيث تقدر مساحة الأراضي الفلاحية بحوالي 143.689 هكتار منها 131.179 هكتار صالحة للزراعة.كما أنّها تزخر بميناء صيد و ثروة سمكيّة مهمّة غير أنّ الإنتاج السّنوي ضعيف و يقدّر ب 3000 طن. يرجّح البعض أنّ هذا يعود إلى نقص الإمكانيّات المادّيّة الخاصّة بالصّيد.للقطاع الصّناعيّ دور مهمّ إذ نجد بمستغانم شركة تكرير السّكّر حيث تعتبر وحدة من الأربع وحدات الّتي تتواجد بالجزائر. الوحدات الأخرى توجد في كلّ من خميس مليانة (ولاية عين الدفلىسفيزف (ولاية سيدي بلعباس) و قالمة (ولاية قالمة).إضافة إلى ذلك نجد مصنعا للتّبغ، هذا المصنع يوجد إلى جانب مدرسة ثانويّة، وسط أحياء سكنيّة ممّا يشكّل خطرا على صحّة الطّلبة و السّكّان
المناطق الأثريّة والمعالم التاريخيّة بستغانم



موقع برج محال، المسجد الكبير(القرن العاشر ميلادي)، قصر الباي محمد الكبير، مسجد بدر (الكنيسة قديما)، الأبواب الأربعة من بينها باب العرسى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:26 pm

ولاية المسيلة 28



المسيلة من الولايات الداخلية تتكون من 15 دائرة و47 بلدية يحدها من الشمال ولايات سطيف وبرج بوعريريج ومن الغرب ولايتي البويرة والمدية ومن الجنوب ولايتي الجلفة وبسكرة ومن الشرق ولاية باتنة مناخها قاري وهي وسط بين التل والصحراء ومعظم الولاية مستوية يبلغ ارتفاعها من 200 إلى 300 متر فوق سطح البحر و هي عاصمة الحضنة التي كانت عبارة عن مملكة بربرية مستقلة في عهد الرومان من بين أعلام مدينة المسيلة القدماء أبو علي الحسن بن رشيق الصقلي ومن أعلامها في القرن العشرين محمد بوضياف من كبار من قيادة بالثورة.ولاية المسيلة انبثقت عن التقسيم الإداري لعام 1974 والذي بموجبه أصبح في الجزائر 31 ولاية بعد أن كانت هناك 15 ولاية، وولاية المسيلة كانت قبل هذا التاريخ تابعة لولاية سطيف شأنها شان ولاية بجاية وولاية برج بوعريريج أما بوسعادة وسيدي عيسى فكانتا تابعتين للتيطري - المدية- التي أصبحت بدورها ولاية منذ 1984 ، و هي نقطة وصل بين الشرق والغرب والشمال والجنوب، ويعتبر السيد رشيد أكتوف أول والي لها والذي رسم لها معالم التطور في المجال الصناعي والخدمي والتجاري وأقام المنطقة الصناعية التي تقارب في مساحتها مساحة بعض المدن إلا أنه أغفل الجانب الحقيقي للولاية من حيث النشاط وهو النشاط الزراعي، بحيث تدهورت وضعية بعض الأراضي من ناحية الزراعة وأقيمت المركبات الصناعية الضخمة كمركب النسيج، مركب الألمنيوم، شركات البناء والسكن والتعمير، شركات النقل والتمويل ...الخ، وهناك من يثبت الطابع الزراعي لهذه الولاية في العصر الحديث حيث يقول أن المسيلة تمثل واحة أشجار المشمش وجميع أشجار الفواكه الجزائرية (أنظر: جقام)، بينما ينظر إلى مدينة بوسعادة بأنها مكة الفنانين .و تزخر بفنانين وعباقرة يتجاوزون من حيث الجوانب الفنية الكثير من الفنانين العالميين، إلا أن التهميش والإقصاء حال دون بروزهم، ولكن هل يمكن القول أن المسيلة هي الحضنة؟ مما لا شك فيه أن وصف الحضنة أشمل من مدينة، فالحضنة جغرافيا تمتد من سد القصاب شمالا لغاية بلدة أمدوكال بولاية باتنة جنوبا ومن بلدة نقاوس شرقا لغاية بوغزول غربابلدية عين الريش من أهم البلديات بولاية المسيلة لانها تعتبر منطقة المقاومة التي دكرها المقري وعاش فيها .هي تعتبر بوابة جبل بوكحيل الدي جرت فيه عدة معارك اضافة إلى المناطق السياحية الهامة مثل قمرة و السيلة..............
مدينة مقرة Magra



ثالث أكبر دوائر الولاية وأجملها على الإطلاق حيث لا يضاهي جمالها وتنظيمها أي مدينة حتى عاصمة الولاية بها خمس (5) بلديات وهي: مقرة- بلعائبة - برهوم - عين الخضراء - الدهاهنة. مدينتها حديثة النشأة ، تعد من أجمل وأنقى مدن الولاية ، وهي في نمو مستمر وملحوظ ، تتميز بمسجدها الكبير في وسط المدينة المسمى " مسجد المقري ". تبعد مدينة مقرة عن الولاية بحوالي 55 كلم ، وعن ولاية سطيف بنحو 75 كلم.

من أهم رجالات العلم المقريين : أحمد المقري

من أعلام الفكر العربي في الجزائر أثناء عهدها العثماني (930- 1246هـ/ 1514- 1830م) شخصية متميزة فكرياً، توزّع هواها بين أقطار العروبة مشرقاً ومغرباً، ولد في الجزائر، وهام بالمغرب الأقصى كما كبر وجده بالحجاز، وأحب (دمشق) وأهلها، والقاهرة ورجال علمها، حيث لقي ربه، وفي نفسه حنين إلى وطنه الأول (الجزائر) وشوق الرحلة إلى (دمشق) التي حالت دونها المنية، بعدما ارتوى صدره من أريج الأرض الطاهرة في البقاع المقدسة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:28 pm

إنه العلامة الأديب اللامع: أحمد المقري (986- 1041هـ/ 1578- 1631م) صاحب عملين فكريين جادين، بدأ بأوّلهما حياته في التأليف، وهو كتاب "روضة الآس العاطرة الأنفاس، في ذكر من لقيته من أعلام الحضرتين: مراكش وفاس"(1) وكان الثاني خاتمة مؤلفاته، عشية وفاته، وهو كتاب "نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب"(2).

و(المقرْي) من أسرة علم بالجزائر، عاشت في مدينة (مقرة) شرق مدينة (المحمدية) أي (المسيلة) حالياً، بنحو خمسين كيلو متراً، وهي لا تزال تنطق هكذا (مَقْرَة) حتى اليوم، بسكون القاف، فشيوع نسبته إليها اليوم بفتح على تشديد القاف (المقّري) خطأ، لا مبرر له، غير جهل بضبط النسبة إلى القرية المذكورة، حتى في كتابات باحثين جزائريين منذ أوائل هذا القرن، مثل (الحفناوي) الذي بقي متردّدا فقال: "المقرّي بفتح الميم وتشديد القاف…

وقيل بفتح الميم وسكون القاف لغتان… قرية من قرى تلمسان"(3) أو (الزاب) فنقل مكان القرية من جنوب الجزائر الشرقي إلى غربها غير واثق.

انتقل جد (أحمد المقري) الأعلى من (مقرة) قرب (المسيلة) إلى (تلمسان) وبها برز علماء أجلاء، في الأسرة، من بينهم عم (أحمد) العلامة (سعيد المقري) وفيها ولد المؤلف (أحمد بن محمد المقري) المكنّى (أبا العباس) سنة (986هـ/ 1578م) ودرس على أمثال عمّه السالف الذكر، وفي وقت كانت (الرحلة) إلى (العلم) من مكملات التكوين العلمي، انتقل (المقري) إلى (فاس) سنة (1009هـ/1600م) للدراسة، حيث لفت أنظار رجال العلم والسياسة، ومنهم الشيخ (إبراهيم بن محمد الآيسي) الذي اصطحب (المقري) من (فاس) إلى (مراكش) حيث قدمه للسلطان (أحمد المنصور الذهبي) الذي أجلّه، كما أعجب (المقري) به، مثلما طرب للجوّ العلمي في (مراكش) ورجاله، ولم يكد يعود إلى (تلمسان) سنة (1011هـ/ 1601م) حتى شرع يبرّح به الشوق إلى (فاس) ومناخها العلمي الزاخر، فسافر إليها سنة (1013هـ/ 1604م) إماماً ومفتياً وخطيباً ذا مكانة مرموقة، غير أن هناءه وراحته نغصهما عليه الجو السياسي، في الصراع بين أبناء السلطان (أحمد المنصور) على السلطة، بعد وفاته (1012هـ/ 1603م) فقرر الرحيل تاركاً أسرته بمدينة (فاس) في رمضان (1027هـ/ 1618م) متجهاً نحو الحجاز، لأداء فريضة الحجّ، فمر بوطنه، وتونس براً، ثم إلى (مصر) بحراً، ومنها إلى الحجاز، فوصل (مكة) المكرمة في ذي القعدة (1028هـ / 1619م) فاعتمر، ثم حجّ، وفكر في الإقامة، التي حالت دونها عوائق أشار إليها ولم يحدّدها، فعاد إلى (مصر) في شهر المحرم (1029هـ/ 1630م) حيث أعاد الزواج من (مصرية) وشرع يدّرس في (الأزهر).

ومن (مصر) شرع يكرر رحلاته إلى البقاع المقدسة، فقال سنة (1029هـ/ 1631م) عن زيارته (مكة) و(المدينة) و(بيت المقدس) إنه زار مكة "خمس مرات، وحصلت بالمجاورة فيها المرات، وأمليت فيها على قصد التبرك دروساً عديدة… ووفدت على طيبة المعظمة ميمّماً مناهجها السديدة سبع مرات، وأطفأت بالعود إليها الأكباد الحرار، واستضأت بتلك الأنوار… وأمليت الحديث النبوي بمرأى منه عليه الصلاة ومسمع… ثم أبت إلى مصر مفوّضاً لله جميع الأمور، ملازماً خدمة العلم الشريف بالأزهر المعمور…فتحركت همتي… للعودة للبيت المقدس وتجديد العهد بالمحل الذي هو على التقوى مؤسس، فوصلت أواسط رجب وأقمت فيه نحو خمسة وعشرين يوماً بدا لي فيها بفضل الله وجه الرّشد وما احتجب، وألقيت عدة دروس بالأقصى والصخرة المنيفة، وزرت مقام الخليل ومن معه من الأنبياء ذوي المقامات الشريفة(4). ومن هناك اتجه إلى (دمشق) حيث سرّ كثيراً بأرضها وإنسانها، فدرّس (البخاري) ولقي الإعجاب وحظي بتقدير عوّضه ما عاناه في (مصر) فقرّر الانتقال إليها من (مصر) بتشجيع من رجال (دمشق) أنفسهم، فعاد إلى(مصر) للانتهاء من تحرير (نفح الطيب) وتصفية شؤونه فيها على نية السفر إلى (دمشق) لكن الأجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:29 pm

أدركه في (مصر) سنة (1041هـ/ 1631م) وروحه في (دمشق) التي قال فيها أعذب المشاعر، كمشاعر الحنين إلى وطنه، وهو القائل فيها "الاعتراف بالحق فريضة ومحاسن الشام وأهله طويلة عريضة، ورياضه بالمفاخر والكلمات أريضة، وهو مقرّ الأولياء، والأنبياء، ولا يجهل فضله إلا الأغمار الأغبياء"(5).وخلال رحلة الحياة الذاتية والروحية والعلمية، وجد (المقري) في (المغرب الأقصى) أولاً وفي (المشرق العربي) ثانياً المناخ العلمي الصحي الذي فتّق مواهبه الأدبية وإمكاناته العقلية فأثر في الحياة الدينية، خصوصاً في (فاس) و(دمشق) وأنجز ما يقرب من ثلاثين كتابا، من بينها كتابان دلالتهما مهمة، تعبيراً عن ميوله، وصلاته الفكرية، أولهما كما سبقت الإشارة: "روضة الآس العاطرة الأنفاس" وثانيهما: "نفح الطيب…".بالكتاب الأول افتتح (المقري) حياته الفكرية والأدبية، وقد جاء من وحي المحيط العلمي الصحي الذي عاشه في (فاس) و(مراكش) فاختلط بعلماء البلد وفقهائه، وسياسييه، وأعجب بهم، كما أعجبوا به، فشرع يكتب كتابه هذا في (فاس) بعد لقائه بالسلطان المغربي (أحمد المنصور) للتعريف بمن لقيهم من علماء المدينتين (فاس) و(مراكش) ليكون الكتاب هدية للسلطان في النهاية.

شرع يكتب عمله وهو في (فاس) وتابعه بعد عودته إلى (تلمسان) سنة (1011هـ) لكنه حين عاد بالعمل جاهزاً إلى (فاس) سنة (1013هـ/ 1904م) كان السلطان المغربي، قد لقي ربه قبل ذلك بسنة. فبقي الكتاب هدية للمكتبة العربية في أكثر من ثلاثمائة وخمسين صفحة، عن رجال الحاضرتين المغربيتين الذين بلغ عددهم أربعاً وثلاثين شخصية، وتكفّل بالسهر على طبعه وإخراجه إلى الناس، الأستاذ: (عبد الوهاب بن منصور) مشكوراً.أما كتابه (نفح الطيب) فقد ختم به حياته، وأنجزه في (مصر) سنة (1038هـ/ 1628م) فقامت عليه شهرته، بمادته وأسلوبه، أما المحرّض على تأليفه فهو المحيط العلمي (الدمشقي) حين كان(المقري) مقيماً فيها سنة (1037هـ/ 1627م)، فلمس لدى القوم شغفاً علمياً، ووداً صافياً طاهراً استحوذ على فؤاده، فيذكر أن حديثه لهم عن (الأندلس) و(لسان الدين بن الخطيب) جعل أحد علمائهم (ابن شاهين) يطلب منه تأليفاً في الموضوع "كنا في خلال الإقامة بدمشق المحوطة، وأثناء التأمّل في محاسن الجامع والمنازل والقصور والغوطة، كثيراً ما ننظم في سلك المذاكرة درر الأخبار الملقوطة، ونتفيأ من ظلال التبيان مع أولئك الأعيان في مجالس مغبوطة، نتجاذب فيها أهداب الآداب، ونشرب من سلسال الاسترسال ونتهادى لباب الألباب… ونستدعي أعلام الأعلام، فينجرّ بنا الكلام والحديث شجون، وبالتفنن يبلغ المستفيدون ما يرجون، إلى ذكر البلاد الأندلسية، ووصف رياضها السندسية… فصرت أورد من بدائع بلغائها ما يجري على لساني، من الفيض الرحماني، وأسرد من كلام وزيرها لسان الدين بن الخطيب السلماني… ما تثيره المناسبة وتقتضيه، وتميل إليه الطباع السّليمة وترتضيه من النظم الجزل في الجدّ والهزل… فلما تكرر ذلك غير مرة على أسماعهم لهجوا به دون غيره حتى صار كأنه كلمة إجماعهم، وعلق بقلوبهم، وأضحى منتهى مطلوبهم، ومنية آمالهم وأطماعهم… فطلب مني المولى أحمد الشاهيني إذ ذاك، وهو الماجد المذكور، ذو السعي المشكور أن أتصدى للتعريف بلسان الدين في مصنف يعرب عن بعض أحواله وأنبائه وبدائعه وصنائعه ووقائعه مع ملوك عصره وعلمائه وأدبائه…" فحاول (المقري) الاعتذار لكن صاحبه يلحّ، فلم يقو على ردّ ملحّ لعزيز، فأقدم على عمله، وكله عزم وحزم، فقدم للمكتبة العربية مرجعاً هاماً، وتحفة أسلوبية ذات تميّز عربي، ببيانها على لسان أحد أبناء الضاد في (الجزائر) خصوصاً، وفي المغرب العربي عموماً.فكان (المجلد الأول): عن (الأندلس) تاريخاً ومدناً وإنتاجاً، وطوائف وفتحاً، وأعلاماً، في السياسة، والفكر والدين والشعر والأدب، (في 704 صفحة).وكان (المجلد الثاني) عن بعض "من رحل من الأندلسيين إلى بلاد المشرق" فشمل نحو (307 شخصية) بينما ضم (المجلد الثالث) "بعض الوافدين على الأندلس من أهل المشرق". والحصيلة أكثر من (475 شخصية) ويتلاحق ذلك في معظم صفحات (المجلد الرابع)، أكثر من (700 شخصية) متبوعة بحديث عن "تغلّب العدوّ على الأندلس واستغاثة أهلها معاصريهم لإنقاذها" في أكثر من (مئتي صفحة).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:30 pm

ثم يستأثر (لسان الدين بن الخطيب) بثلاثة مجلدات: (الخامس) و(السادس) و(السابع) عن أسلافه، ونشأته، ومشائخه، وصلاته بالملوك والأكابر، مع جملة نماذج مطولة من إنتاجه، نثراً وشعراً، ثم أولاده، وبعض صلاته الأخرى المختلفة.وقد أفرد المحقق والناشر (المجلد الثامن) للفهارس المختلفة ذات النفع الكبير بالنسبة للباحثين، عرباً وأجانبَ.فالكتاب صورة أدبية فكرية سياسية للأندلس التي أنجبت رجالاً واستقطبت أعلاماً، فبنت لها مجداً أتلفه (ملوك الطوائف) فسحقوه تحت (حوافرهم) صراعاً على المواقع و(المغانم).لقد أحبّ (المقري) الأندلس وأديبها (ابن الخطيب) كما أحبّ (دمشق) وأهلها، مثل هيامه الروحي بالبقاع المقدسة، مهبط الرسالة المحمدية، مثلما بقي الشوق مقيماً في نفسه إلى وطنه (الجزائر) التي تنفس هواءها، مثل (فاس) التي وضعت قدميه على طريق المجد عالماً فقيهاً مصنفاً أديباً.فكان علماً عربياً، بحسّ قومي تغلغل في أعماقه، وأنجز أعمالاً خدمت أمته وعبرت عن إمكانياته وظروف عصره سياسياً، وأدبياً.فإن بقي أول عمل له (روضة الآس) إحدى الخطوات الأولى الناجحة له في معاجم الأعلام، فإن آخر عمل له (نفح الطيب) صورة متوهجة، حية لآخر الأنفاس في (الأدب المغاربي) عموماً، و(الأدب الجزائري) خصوصاً قبل أن يتدحرج نحو الهاوية، في عصر (الظلمات) كما هو صورة في الوقت ذاته للمستويات الشعرية في الأندلس بهذا الفيض من النماذج التي أشبع بها المؤلف صفحات (النفح) التي بلغت أربعة آلاف وثمانمئة وخمسين صفحة (4850 ص) وهو تراث مشترك بين جناحي الوطن العربي (مشرقه ومغربه) له كله على (المقري) فضل، كما لهذا على وطنه الأكبر جميعه دين في تقدير جهده، المقرون بالحب والإخلاص. للذين يعطون أوطانهم بسخاء، من دون منّ ولا أذى.
مدينة بوسعادة



كبرى الدوائر بعد عاصمة الولاية تقع جنوب غرب الولاية حوالي 60 كلم . يبلغ عدد سكانها 290000 نسمة تحتوي على معالم سياحية وتاريخية هامة . حصلت على وعود كثيرة لترقى إلى مصاف ولاية.
مدينة سيدي عيسى



ثاني كبرى الدوائر بلغ عدد سكانها 120000 نسمة عام 2008تقع في اقصى شمال الولاية على الحدود مع البويرة تعتبر منطقة تجارية نشطة سميت على المجاهد والزعيم الصالح عيسى شريف بن امحمد بن ناصر المسمى عليه سيدي امحمد في الجزائر العاصمة و نسبه هوسيدي عيسى بن أمحمد بن ناصر بن عبد الرحمان بن العمال بن طاعة الله بن الجبار بن ناصر الذي ينحدر من سلالة الحسن بن علي بن أبي طالب كرم الله وجهه و الزعيم عيسى شريف كان من كبارالقادة ّأنداك و كان له من العلم الكثير حيث كان مدرسا للعلوم الشرعية درس عنده الكثير منهم أبو الليث محمد النائل الدي زوجه ابنته انداك قبل أن يكون واليا على المنطقة تحت الخلافه العثمانية فكانت كل العروش ( اولاد سيدي نائل و سيدي إبراهيم...........الخ) بالمنطقة تجتمع عنده للأخد برأيه و الإستماع له و بدوره تصل انشغالاته إلى الخليفة العثماني في الجزائروانتهت الولاية سنة 1832حيث جاء قرار من فرنسا إلى الوالي أحمد ابن عمر الوهابي (وهيبي) للدخول تحت إمرة الحاكم الفرنسي حيث احتمع هو و قادةالقبائل وقال لهم نحن ليست لنا قوة لمحاربة العدو فإدا واليناهم أغضبنا الله عز و جل و إن حاربناهم فليست لنا قوة نعدها الآن فانا عازم على الرحيل إلى الشام فمن منكم يرحل معي . فهاجر هو و أولاده إلى الشام و مازالت الإتصالات إلى حد الان. وقد عايشت سيدي عيسى العهدين التركي والاستعماري حيث تأسست البلدية في الفاتح جانفي من عام 1906 ، انطلاقا من القرار الصادر بتاريخ 16 ديسمبر 1905 الصادر عن الحاكم العام الفرنسي في الجزائر (الأمين العام للحكومة ) بالجزائر الحاكم موريس فارنييه ، وسميت آنذاك ببلدية سيدي عيسى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:31 pm

وظلت سيدي عيسى عبر مسار التاريخ من أكبر وأقدم الأسواق في الجزائر حيث يعود تاريخ إنشاء سوقها الوطني الكبير إلى أكثر من 06 قرون خلت ، كانت المؤشر الذي حمى هذه السوق من كل محاولة انتكاسة عبر بورصته الكبيرة التي ظلت تكتسح فضاء واقع المدينة و أصبحت المدينة ساحة للتجارة والخير وفضاء يحمي الغني والفقير يعيش منه الكبير والصغير وكل الذين يبحثون عن اللقمة الكريمة ، وأكسبت هذه الإضافة مجتمع المدينة تماسكا وروحا من التعاون والبحث عن الكسب الشريف ، أربعة أيام في الأسبوع هي محطة يفتح السوق لكل أبناء الجزائر ولأبناء المدينة الذين وجدوا هذا الفضاء وقد رسم معالم الصورة التي تبحث عنها المدينة ضمن نسقها الاجتماعي والثقافي لما لا وقد مر عبر صيرورة المدينة رجال من الوزن الثقيل تركوا بصماتهم عبر فضاء هذا الصرح الحضاري الجميل يقودهم أعلام من المدينة تركوا أثارا خالدات في اجاندا تاريخ المدينة الصالحة من أمثال المشاهير العالم الجليل الحاج عباس عمار المدعو سي عماررحمه الله واولاده (الشيخ الميهوب جلول.احمد.محمد.) والحاج لخضردحماني رحمه الله العلامة العرباوي عمر الدي كان مدرسا في الحراش للفقه والفقه المقارن و العقيدة في المسجد المسمى عليه الان .و الشخ الطاهر طاهاري -خريج الزيتونة وعنده كتاب على جمعية العلماء في سيدي عيسى- والشيخ عبدلي الطاهر العالم الجليل وكل آل عبدلي من الشيخ الشهيد عبدلي محمد بن شينون إلي الشاعر عبدلي براهيم ، الشيخ عيسى علية وابنه قويدر مؤسسو المدرسة التهديبية المحاربة للشرك ومظاهره و الطرقية وز التي زيرت وبوركت من طرف الشيخ العلامة عبد الحميد بن باديس و الشيخ البشير الإبراهيمي و من خريجي هده المدرسة منهن يحيى طباخ (سي يحي) الشيخ القريشى ، محمد الطالب(محمد حيدر)رحمهم الله ..................................................الخ و الشبخ عبدالرحمن اوهاب الأستادالدكتور بجامعة الملك سعود في السعودية و الدي بدأ ينهل العلم من الشيخ الطاهر عبدلي و أخرين لا نعرفهم ودلك لقلة علمنا .

بلدبة بني يلمان

وهي تقع في شمال الولاية عدد سكانها أكثر من 8000نسمة ، كانت قلعة على مر الزمن أسسها يلمان بن محمد الشريف والذي تنتشر ذريته في الكثير من مناطق الوطن الجزائر وخارجه ، ولدت بني يلمان أعلام كثر وقد درسوا ود1رسوا بالزاوية الصديقية بالقصبة منهم علي بن عمر بن عثمان الطولقي ، إبراهيم النفطي أمحمد بن احمد زروق التريعي ، الطاهر بن تريعة اليلماني ، وعلماء عائلة بن حالة ، وسيدي مخلوف العلامة أبو راس الرحالة المشهور الامام الداودي الذي وقف في وجه الشيعة الفطميين وخليفة بن إبراهيم بن يلمان ، موسى بن عمرا نبن يلمان ، سيدي محمد الهواري بن عبد الحليم بن عبد العظيم بن يلمان بن امحمد دفين وهران ...
مدينة عين الملح

عين الملح مدينة قديمة يعود أصل تسميتها إلى الماجن الذي كان بالأمس القريب مصدر رزق الأهالي من خلال مقايضة مادة الملح التي ينتجها ببقية المواد الغذائية التي يجلبها السكان من المناطق المجاورة على غرار التمر من أولاد جلال ببسكرة والخضروات من المنطقة التلية تقع مدينة عين الملح بالجنوب الغربي لولاية المسيلة وهي منطقة فلاحية رعوية تبعد عن مقر الولاية بحوالي 120كم وقد أصبحت مقرا للدائرة خلال التقسيم الاداري لسنة 1974 وتضم 5 بلديات تحادي ولايتي الجلفة غربا وبسكرة جنوبا . وتعتبر منطقة عين الملح الممون الرئيسي للسوق الوطنية بمادة الجزر ذات النوعية الجيدة وتزود السوق الوطنية أيضا بأحسن وأجود نواع اللحوم الحمراءومن الميزات التي تنفرد بها عين الريش بوابة جبل بوكحيل هو احتضانها للثورة ، وباعتبالخارجون عن القانون مدخلا لجبل بوكحيل فقد شهدت أقوى وأعتى المعارك على غرار معركة جبل ثامر التي قادها العقيدين عميروش والحواس . المعركة التي تكبد فيها العدو خسائر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:33 pm

جسيمة في الأرواح والعتاد ولا تزال إلى اليوم معالم المعركة وبقايا مزنجرات العدو وطائراته تشهد على ذلك . فقد صمدت ثلة قليلة من المجاهدين رفقة العقيدين ولقنو العدو درسا لن ينساه وثبتوا في المعركة التي دامت طويلا حتى سقطوا شهداء.
المواقع السياحية بها



1-مدينة بوسعادة السياحية تحتوي على معالم سياحية كبيرة كما تعتبر مكة الفنانين كما قال عنها نصر الدين دينيه و لاحصائيات رسمية يأتي لمدينة بوسعادة ما لا يقل عن 10000 سائح 2- قصبة بني يلمان التي تعود إلى المؤسس الأول يلمان بن محمد الادريسي الحسني ، وقد بناها يلمان في القرن الرابع الهجري ، وهي تقدم قصبة الجزائر العاصمة بأكثر من أربعين سنة 3- مدينة كهوف سي موسى ببني يلمان وهي مدينة رومانية عمرها أكثر 3700سنة وزهي مبنية علة قمة جبل كالقصبة تماما غيرأن القصبة تعتبر عمارة اسلامية وهذه مدينة رومانية 4- أم الأصنا ببني يلمان وهي مدينة رومانيةو قديمة جدا - ويوجد على بعد 28 كلم شمال شرق بوسعادةقلعة بنى حماد تاسست عام 1007 م وهي تقع ببلدية المعاضيد 24كلم شمال شرق الولاية وهي مصنفة من طرف منظمة اليونسكو كما وجد في بوسعادة نحوت قديمة تعود إلى العصر الحجري . 5- مدينة برهوم تبعد عن الولاية بحوالي:50كلم شرقا. 6- مدينة عين اغراب(جبل امساعد) وتبعد حوالي 100 كلم جنوبا 7- مدينة عين الملح وتبعد عن الولاية حوالي 120 كلم جنوبا
الفلاحة



تعتبر الولاية فلاحية بالدرجة الاولى ويعتبر اقليم المعذر ببوسعادة أكبر منطقة فلاحية بولاية المسيلة و القطر الجزائري ككل حيث انه شهد دعما كبيرا ايام الثورة الزراعية وتحت رعاية سامية من الرئيس الراحل بومدين ومن أهم محاصيل هدا الاقليم الجزر واللفت و البطاطا و من الفواكه المشمش و الرمان والعنب. ، ويعتبر القمح و الشعير من أهم محاصيل ولاية المسيلة الزراعية بالاضافة إلى اصناف كثيرة من الفواكه كالمشمش بمنطقة بوخميسة والرمان بمنطقة تارمونت،وكذا تمتاز بمناطقها الرعوية حيث تشتهر بتربيتها للإغنام كما تشتهر ب[[ببلدية مسيف الغنية بالمنتوجات الزراعية المتنوعةوالتي تعتبر الرائدة في هذا الميدان حيث توجد بها أكبر مزرعة لشركة كوسيدار التي تتخصص في انتاج القطن الخضر والفواكه وتبعد عن مقر الولاية بنحو110كلم وهي من المناطق التاريخية للثورة الجزائرية حيث استشهد بمنطقة مسيف قرب بوسعادة مايربو عن300شهيد من مختلف مناطق الوطن.كما ان الولاية عرفت في الاونة الاخيرة انجاز أكبر مصنع للاسمنت ببلدية حمام الضلعة(قرية الدبيل)بطاقة انتاجية كبيرة يصل توزيعها إلى مكافة الجزائري وتم انجازه من طرف شركة اوراسكوم للانشاء والصناعة المصرية فرع الجزائر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:34 pm

ولاية معسكر 29



ولاية معسكر هي إحدى ولايات الجزائر .مساحتها: تقدر مساحة ولاية معسكر بـ 5.135كلم2 عدد سكانها: يبلغ عدد سكانها 738.570 نسمة موزعين على 47 بلدية بكثافة سكانية تقدر بـ 144/كلم2 موقعها وسبل الوصول إليها== تقع ولاية معسكر في شمال غرب الجزائر على بعد 361 كلم من العاصمة ، فهي تربط مختلف ولايات الغرب والجنوب الغربي بحيث يمكن الوصول إليها عن طريق البر والجو و السكة الحديديةبرا من الجزائر العاصمة عبر غليزان (الطريق الوطني رقم04 والطريق الوطني رقم 07) ، من وهران عبر سيق (ط. و. 06) من سيدي بلعباس عبر بوحنيفية (الطريق الوطني رقم 17) ، من مستغانم عبر المحمدية (الطريق الوطني رقم 17) ، من سعيدة عبر(الطريق الوطني رقم 07) .فهي بذلك تحتل موقعا إستراتجيا ممتازا، إقتصاديا وتجاريا .و يحدها من الشرق ولاية تيارت و ولاية غليزان ومن الغرب سيدي بلعباس ومن شمال ولاية وهران و ولاية مستغانم ومن الجنوب ولاية سعيدة .
المناخ



يسود ولاية معسكر مناخ متوسطي (مناخ البحر الأبيض المتوسط) وهو نصف جاف مناخ قاري بارد وممطر شتاءا وحار صفيا مع سقوط الثلوج ببعض المناطق التي تبلغ علوها عن سطح البحر 800 متر وذلك في جبال بني شقران و عوف البرج .كما تجدر بنا الإشارة إلي أن متوسط الأمطارا المتساقطة هي في حدود 300 مم خلال السنة . اما بالنسبة للعشرية الأخيرة لم تتجاوز 240مم .
الغطاء النباتي والثروة الحيوانية



تتميز ولاية معسكر بكثرة السهول و الغابات و الجبال و الوديان ، التي أكسبتها حلة طبيعية متناسقة كفيلة بجعلها منطقة غنية بالمنتجات السياحية المناخية مثل التجوال في الطبيعة و التخييم و الصيد البري و الصيد في السدود و الرياضة الجبلية ، حيث تكسوا الولاية ثروة غابية تتربع على مساحة 95687 هكتار تتوزع على جبال بني شقران ، جبال عوف ، أهمها غابة " نسمط" (بدائرة هاشم) و غابة "اسطمبول" (بدائرة بوحنيفية) ، وغابة "تيمكسي" (بدائرة وادي الأبطال)...إلخ.وبها محمية طبيعية تقع ببلدية "مقطع دوز" و التي تتربع على مساحة 19000 هكتار ، بها عدة أنواع من الحيوانات منها: الوز الرمادي ، البط ، النحام ، مما دفع بالمسؤولين إلى إنشاء مركز تربية طيور الصيد يتربع على مساحة 7500 هكتار ، وتربى فيه الحيوانات مثل طيور الحجل والسمان و البطج و النحام الوردي.تتكون الثروة الغابية من:ـ أشجار الأرز. ـ أشجار الكاليتوس. ـ أشجار الصنوبر. ـ أشجار البلوط. ـ أشجار الفلين.وتعيش بها عدة حيوانات و طيور منها: الخنزير البري ، دجاج الأرض ، الحجل ، غزال الجبال ، البط الأخضر ، الأرانب.كما يتوسط بعض مدن الولاية حدائق غنية بنباتاتها ، جميلة في تصميمها نذكر منها حديقة باستور بمعسكر ، حديقة المحمدية ...الخ.تضاف إلى هذه المعالم السدود منها سد "فرقوق" (محمدية) ، سد "أوزغت" (عين فكان) ، سد "الشرفة" (سيق) ، وسد بوحنيفية .
السياحة الحموية



تجاوزت سمعة بوحنيفية ، مدينة الحمامات ، الحدود الوطنية نظرا لنوعية مياهها الحموية العالية التي تشتهر بإستعمالاتها العلاجية في العديد من الأمراض كما أنها مناسبة للإستعمال والراحة.الرومان هم أول من إستغل الثروة الحموية للمدينة حيث بنو مدينتهم أكواسيرانس والتي هي اليوم عبارة عن أطلال .المياه الحموية لبوحنيفية غنية بغاز الكربون وهي تنقسم إلى ثلاثة أنواع (حسب المنبع):ـ مياه حموية إشعاعية كربوناتية كلسية ، معدنية بدرجة حرارة تتراوح بين 63 و 70. ـ مياه حموية إشعاعية كربوناتية كلسية ، معدنية بدرجة حرارة تتراوح بين 45 و 52 درجة. ـ مياه حموية كلور مكبرتة سودية منغنيزية بدرجة حرارة 20 درجة.تتميز هذه المياه بخاصية علاج أمراض المفاصل بإختلافها و أمراض الجهاز التناسلي و أمراض الجهاز الهضمي ومشاكل صحية أخرى مثل البدانة ، الأمراض الجلدية ، الأمراض العصبية.كما يوجد بولاية معسكر منابع حموية أخرى مستعملة في حالتها الطبيعية مثل منبع عين الحمام ببوحنيفية ومنبع سيدي مبارك ببوهني (الطريق الوطني رقم رقم 04 ، الجزء الرابط بين سيق و المحمدية ) و تتوفر المدينة الحموية على عدة تجهيزات فندقية وصحية وحمامات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:35 pm

ولاية ورقلة 30



وهي أحد أهم الولايات الجزائرية لانها مصدر الثروة للجزائر سميت نسبة لمدينة ورقلة او وارجلان والتي سكنت منذ فجر التاريخ والتي شكلت العاصمة الاقليمية للجنوب الشرقي منذ الفترة العثمانية . سميت ولاية الواحات إبان الاستقلال وضمت جميع مدن الجنوب الشرقي من الأغواط شمالا إلى تمنراست جنوبا لتكتفي بعد التقسيم الإداري لعام 1984 بثلاث مدن كبرى هي ورقلة عاصمة الولاية و حاسي مسعود القطب الصناعي و تقرت التي تعتبر قطبا هاما من أقطاب التجارة. تبعد عن العاصمة الجزائرية ب 820 كلم.


//

أهم
البلديات




ورقلة . الرويسات . حاسي مسعود . البرمة . زاوية العابدية . تقرت . ، عين البيضاء ، سيدي خويلد ، حاسي بن عبدالله ، انقوسة ،الحجيرة,العالية, بلدة عمر ، النزلة، النقوسة، تماسين ، الطيبات .[[[المخادمة]]]
المعطيات الجغرافية


حوض ورقـــلة



يقع حوض ورقلــة في الجنوب الشرقي للجزائر و هو جزء من المنخفض الصحراوي الكبير ، يبلغ طوله 30 كلم ، و عرضه يتراوح بين 12 و 18 كلم . وارتفاعه بين 103 و 150 م فوق مستوى سطح البحر ، يمتد بين هضبتين ، الأولى تحّده من الغرب ، ارتفاعها 230م ، و الثانية من الشرق بارتفاع يناهز 160م . و هي متصلة برمال العرق الشرقي الكبير .

  • واحــــة ورقــــلة:


ورقـلة واحة رائعة الجمال ، تحيط بساتين النخيل بالمدينة القديمة (القصر العتيق )، تعتبر ورقلة هبة وادي مية بفضل مجاريه الباطنية التي توفّر مياه جوفية هائلة . و قد عرفت أهمية وادي مـيّة منذ القدم و لعل ابن خلدون كان يقصد وادي ميّة فيما كتبه :

و ينبع مع النهر من فوهته نهر كبير ينحدر ذاهبا إلى بوده ثم بعدها إلى ثمطيت و يسمى لهذا العهد كـير، عليه قصورها ثم يمر إلى أن يصب في القفار و يروغ في قفالخارجون عن القانون و يغور في رمالها،قصر ذات نخل تسمى "واركـــلان" (تاريخ ابن خلدون ج6 ص 212-213)
المنـــاخ



  • درجة الحرارة :


مناخ منطقة ورقلة ، صحراوي جاف، ودرجات الحرارة بها مرتفعة صيفا حيث تتجاوز (41°) في المتوسط ، وتنخفض شتاء ،و لاسيما أثناء الليل ، فالمناخ هنا قاري يتميز بفوارق حرارية،(يومية و فصلية ) معتبرة ، تصل إلى حدود (30°)مئوية .



  • الأمطار :


مناخ ورقلة يتميز بندرة الأمطار ( 49 مم ) في المتوسط و هي كغيرها من المناطق الصحراوية ، تفتقر للغطاء النباتي الطبيعي، و لكنها بالمقابل غنية ببساتين النخيل ،فهي واحة بديعة المناظر .



الرياح الموسمية :

تهب على ورقلة عواصف رمليــة موسمية بين شهري ( فبراير و أفريل )،و تبلغ ذروتها في شهر مارس ، وغالبا ما تتسبب في خسائر فادحة تصيب الزرع و الماشية ، ويبدأ الجو في التحسن ابتدأ من شهر سبتمبر عندما يتغير اتجاه الرياح ،لتصبح شمالية شرقية، و هي معروفة محليا بإسم ( البحـري ) ، و هي غالبا ما تكون محملة بشيء من الرطوبة فتعمل على تلطيف الجو و لاسيما ليلا . ويرحب سكان المنطقة كثيرا بهذه الرياح فهي تساعد على تلقيح أشجار نخيلهم، كما يرحبون بالحرارة أثناء النهار لكونها عاملا أساسيا في نضج تمالخارجون عن القانون.
صفحات من تاريخ ورقلة


عصور ما قبل التاريخ



يعتمد التاريخ البشري في عصور ما قبل التاريخ على وجه الخصوص ، على علم الآثار و أبحاثه و مكتشفاته الأثرية ، و كان نصيب منطقة ورقلة منه غير قليل حيث تم اكتشاف العديد من المخلفات الأثرية في عدد من المواقع أو الحقول الأثرية مثل : حقل حاسي مويلح ، وعرق التوارق ، عرق تسيرة ، قارة كريمة و برج ملالة ........و غيرها من المواقع الأثرية . وقد دلّت الحفريات على أن الإنسان ظهر في منطقة ورقلة في الحقبة الأولى من البلاستوسين ، حيث مرت بالصحراء ظروف مناخية متقلبة جعلت من الصحراء القاحلة الآن، جنة خضراء، غنية بالبحيرات والأنهار لمئات الآلاف من السنين. ثم أعقبت ذلك موجة من الجفاف امتدت كذلك آلافا عديدة من السنين. لقد حدث هذا التعاقب خمس مرات خلال الحقبة المذكورة ( البلاستوسين) . وتستند معرفتنا عن العصر الحجري القديم الأوسط و الحديث (من 50 إلى 35ألف سنة) في منطقة ورقلة ، على ما قدمته لنا بعض الحفريات المنهجية من معلومات وأدوات ترجع لهذه الفترة ، وما عثر عليه، كان نتيجة لعمليات المسح الأولية ( ملتقطات سطحية). ويدل الظهور المبكّر ووفرة الأدوات الحجرية الهلالية الدقيقة، وحجر الرحى في مناطق شاسعة من الصحراء الكبرى، على أن الزراعة بدأت قبل أن تبدأ موجة الجفاف الحديثة التي أدت إلى ظهور الصحراء بشكلها وصورتها التي نعرفها اليوم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:37 pm

و هنا لا بد لنا من الاعتماد على أبحاث العلماء المختصين، الذين انكبوا على دراسة آثار الإنسان في هذه المنطقة فقد دلت الأبحاث التي أجريت في حوض رقلـة أن هذه المنطقة كانت عامرة بالسكان منذ أقدم العصور البشرية ، استنادا إلى المخلفات التي عثروا عليها ، من أدوات و أسلحة حجرية و التي يمكن تصنيفها إلى نفس المراحل العالمية .في الثمانيات من القرن العشرين ثم اكتشاف العديد من الأدوات و الأسلحة و رؤوس السهام تعود للعصر الحجري القديم ( le Paléolithique) في حوض عرق التوارق 20كلم جنوب مدينة ورقلة الحالية ، عمر هذه الأدوات يتراوح بين 200ألف و 100ألف سنة ، و هي معروضة في متحف باردو بالجزائر العاصمة . كما تم اكتشاف مجموعة كبيرة من الأدوات تعود إلى العصر الحجري الحديث و العصر الحجري الأخير Le Néolithique و L’Epipaléolithique ، في كل من حوض الحمراية و برج ملالة و منقش و الآبار القديمة و منطقة البيضة المزخرفة و في البيضتين و حاسي مويلح و حاسي الحجر. بالإضافة إلى أدوات حجرية أخرى اكتشفت في برج ملالة يتراوح عمرها بين 3750 و 2400 سنة و أدوات أخرى اكتشفت في الحقل المسمى الكثبان Les dunes أو ( القنيفيدة ) ، يناهز عمرها 5400سنة .

جذور سكان ورقلة التاريخية

إبان الألفية التاسعة قبل الميلاد ، ظهر بالمنطقة الصحراوية ، جنس من البشر قريبون أنتربولوجيا من سكان شمال أفريقيا الحاليين ، ومن المحتمل أن هذا الإنسان الأول الذي أطلق عليه اسم " قفصي Capsien ) " ) نسبة لقفصة أو بالأحرى Capsa وهو الإسم القديم لقفصة الحالية في تونس . ويعتقد أن الحضارة القفصية La civilisation capsienne قادمة من بعيد ، و لا يمكننا تحديد أصولها بدقة و يعتقد أنهم من أصل شرقي ، شكلوا إحدى مكونات العرق الأمازيغي ، انتشروا في البداية في الناحية الشرقية و الوسطى ، ثم امتدوا نحو الصحراء .هذه المنطقة التي أثريت بروافد بشرية أخرى قادمة من الجنوب فقد تم اكتشاف هياكل عظمية في مدافن و قبور ، أثبت البحث العلمي المتقدم أنها لسكان زنوج نزحوا من الجنوب على أثر الجفاف الذي اجتاح الصحراء الكبرى منذ الألفية الثالثة . و ظلت هذه الموجات البشرية تفد حتى الألفية الثانية . و لعل الغرامنتيون أسلافنا هم أول من عمّر هذه الأصقاع منذ ما يزيد عن سبعة ألاف سنة ولكن تاريخ ورقلة ارتباط بقبيلة بني وركلان البربرية .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:40 pm

لنا عودة ان شاء الله في مواصلة بحث هيا بنا نتعرف على الجزائر الرائعةى الى ان نلتقي اخواني
اعضاء المنتدى استودعكم الله وليلة سعيدة و دمتم في رعاية الله و حفظه
اخوكم عقريب عبد الحميد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حميدو

avatar

عدد الرسائل : 469
العمر : 58
نقاط : 20127
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تابع   السبت يناير 24, 2009 11:42 pm

لنا عودة ان شاء الله في مواصلة بحث هيا بنا نتعرف على الجزائر الرائعةى الى ان نلتقي اخواني
اعضاء المنتدى استودعكم الله وليلة سعيدة و دمتم في رعاية الله و حفظه
اخوكم عقريب عبد الحميد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تابع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإصلاح التربوي العام :: المكتبة الشاملة :: بحوث : ابتدئي - متوسط - ثانوي-
انتقل الى: